الأحد , مايو 23 2021

‏الجسر البرى‬ ..وطعنة فى الصميم .. !!

بقلم : خالد سعيد
عارف يعنى إييه جسر برى بين مصر والسعودية !!؟؟ … انا اقولك يعنى إييه … بغض النظر عن كل التحليلات وكلام الخبراء اللى قالوا كلام صح ومحترم جداً بجد .. ومع توجيه الشكر لكل معترض سواء كان إعلامى أو نخبوى أو شخص عادى ، تجاوز النقطة دى ببساطة ومر عليها مرور الكرام ، وكأن مصر والسعودية بيتكلموا عن إنشاء كوبرى مشاه فى كفر جوة مركز تابع لمحافظة من محافظات الصعيد الجوانى !!!

جسر برى بين مصر والسعودية بيعدى فوق بحر مفتوح يعنى رفع مستوى العلاقات بين البلدين لمستوى غير مسبوق تصل لدرجة التوأمة ، مع زيادة عملية التبادل التجارى بين البلدين بدرجة من الصعب توقعها فى الوقت الحالى !

جسر برى بين مصر والسعودية .. فى سابقة لم تحدث من قبل هو دحض وتكذيب لكل المهاترات والأكاذيب عن سوء العلاقات بين مصر والسعودية والخلافات اللى بينهم فى بعض الملفات ، واللى أكدتها كلمة الرئيس السيسى فى حضور خادم الحرمين الشريفين اثناء توقيع الإتفاقيات الإقتصادية ، لما قال إنه فيه توافق فى الرؤى بين مصر والسعودية فيما يخص الملفات الأمنية فى المنطقة زى الملف الليبى واليمنى والسورى … !! الملف السووووووورى يا إسمك إييه انت .. هه !؟

جسر برى بين مصر والسعودية .. يعنى ربط حركة التجارة العالمية بمليارات الدولارت بين قارتين ، وتكون سيناء هى محور هذا الربط … وخليكم فاكرين إن المؤتمر الإقتصادى إتعمل فى شرم الشيخ .. ومؤتمر الكوميسا إتعمل مرتين برضوا فى شرم الشيخ فى سنتين متتاليتين … يعنى الفكرة ماكانتش وليدة اللحظة .. لكن الربط الإقتصادى للدول الأفريقية بسيناء شغال من فترة .. وهو ده سبب مشروعات تعمير سيناء ، وإمدادات المياه لسيناء ، ومدينة الإسماعيلية الجديدة وتطوير طريق السويس اللى شغال على قدم وساق ، والأنفاق اللى تحت القناة اللى إتعملت فعلا واللى لسة بتتعمل وهــ تخلص فى خلال سنة ونص .. ألخ ألخ !!

جسر برى بين مصر والسعودية .. يعنى تدفق سياحى أسبوعى ودائم من كل دول الخليج .. يعنى إنتعاش سياحى لسيناء .. يعنى تدفق نقدى للعملة الصعبة .. يعنى فنادق ومنتجعات سياحية بتشتغل .. يعنى فرص عمل لقطاع كبير من المصريين من أول العامل الى بيشتغل فى المصنع اللى بــ يورّد زجاجات المياه المعدنية .. لغاية الموظف اللى بيشتغل فى الفندق .. وبين العامل ده والموظف ده ، حلقة كبيرة وسلسلة من فرص العمل فى كافة القطاعات زى القطاع الإستثمارى وقطاع البنوك وقطاع الصناعات الصغيرة والقطاع العقارى ألخ ألخ ألخ .. وحط فى إعتبارك إنه فيه 2 مليون سائح سعودى بيروحوا البحرين سنوياً عن طريق الجسر البرى اللى بين البلدين !!

جسر برى بين مصر والسعودية .. يعنى دعم بشكل مباشر للمنطقة اللوجيستية فى محور التنمية فى منطقة قناة السويس ، وبالتالى تحويل محور التنمية وبالتبعية طبعا كل مدن القناة إلى ما يشبه سنغافورة كمنطقة تجارية لوجيستية بسبب تكامل حركة السفن العالمية مع حركة التجارة البرية الدولية

جسر برى بين مصر والسعودية .. يعنى قلب للصورة الأمنية ومخطط إسرائيل الكبرى وبدل ما يتم حصارك عن طريق مخطط الربيع العبرى ، إنت النهاردة بتعكس الأية وبتعمل حركة إلتفاف خلف خطوط العدو .. لأ وكمان بتحمى سيناء بالتنمية الإقتصادية والتجارية وبناء مجتمعات عمرانية من أى تهديد مستقبلى بإجتياح سيناء أو ما شابه ذلك .. يعنى من الأخر كدة .. مصر بتحمى المجال الحيوى بتاعها واللى بيتعمل ده مالوش معنى غير إن الساحة بيتم إعدادها “لحرب محتملة”.. أو بتتحضر لتلافي حرب محتملة… والإختيار التانى هو الأرجح بكل المقاييس !

جسر برى بين مصر والسعودية .. يعنى مصر تتحكم فى الملاحة فى خليج العقبة ومضيق تيران بشكل كامل واللى يعتبر ممر استراتيجي حيوي في نطاق المجال الحيوي للأمن القومي الإسرائيلي و ده فى حد ذاته تهديد للأمن القومى الإسرائيلى

جسر برى بين مصر والسعودية .. مع حجم التدفقات الإستثمارية ، ومشاريع النهوض بالإقتصاد القومى ، كل ده يتيح لمصر الفرصة للخروج من شرنقة الإقتصاد الريعى القائم على عوائد السياحة وقناة السويس فقط .. لأن الحاجات دى هــ تبقى جزء من الإقتصاد المصرى الكلى .. وليس كل الإقتصاد المصرى .. وهناك فرق !!

جسر برى بين مصر والسعودية مع حزمة المشروعات الإستثمارية ، هو فائدة إقتصادية للسعودية مبنية على نتاج عوائد الإستثمار المرتفعة فى مصر .. وفى نفس الوقت رسالة قوية للغرب جائت فى وقتها تماما بإن السعودية مش هــ تسيب مصر تقع ، وخصوصا مع تنامى الدعاوى بفرض عقوبات إقتصادية من جانب الإتحاد الأوروبى .. وكمان إن السعودية بتتجه لعدم الإعتماد على مدخلات النفط فقط .. يعنى هــ تضربلى سعر البترول .. مش مهم .. أنا عندى عوائد إستثمارية فى مصر !!

أصدقاؤنا ..
الجسر البرى بين مصر والسعودية مش مجرد كوبرى هــ يتم إنشائه بين بلدين .. لكن ده مشروع إستراتيجى كامل متكامل يترتب عليه نتائج سياسية وإقتصادية لها مردود عنيف على السياسات الدولية فى منطقة الشرق الأوسط !!

وعلشان نبرز الصورة بشكل كامل ، خلّونا نقول إن مخطط إفشال المشروع بدأ من إمبارح بالفعل بمجرد الإعلان عنه .. وإنتشار الحديث عن تنازل مصر عن جزيرتى تيران وصنافير لصالح السعودية واللى هم أصلا جزر سعودية تقع فى المياه الإقليمية السعودية ولكن تحت السيادة المصرية فى وجود القوات الدولية ، لأن الجزيرتين تخضعان لإتفاقية السلام كامب ديفيد .. فــ بلاش نمشى وراء هذا الهراء الفكرى (ومن الممكن إستبدال حرف الهاء فى كلمة الهراء الفكرى بحرف الخاء على فكرة) .. لأن موضوع ان الجزيرتين مصريتين او سعوديتين ده موضوع محسوم من تاريخ تأسيس المملكة من سنين طويلة .. أما خضوع الجزيرتين للسيطرة أو للسيادة المصرية فــ بيرجع لسنة 1950 .. يعنى من ايام الملك فاروق … وهناك فارق كبير بين ملكية الأرض وبين السيادة على الأرض !!

لان لو كان لدوله حق الاداره علي ارض في فتره زمنيه ….
‫#‏الحملة_القوميه_لمكافحة_الارهاب_تحيا_مصر‬

شاهد أيضاً

بلاغ للسيد الرئيس عبد الفتاح السيسى

بقلم الدكتور عماد فيكتور سوريال في مقالتي،اليوم بهدوء بلاغ لرئيس الجمهورية.،واستكمالا،لما اكتب عن الفساد،والذي أصبح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *