الإثنين , مايو 17 2021

تعرف على سعر الدولار فى أخر يوم الأثنين .

واصل الدولار تراجعه بالسوق السوداء خلال تعاملات، اليوم الإثنين، إلى مستوى جديد مسجلا نحو 10.15 جنيهات للشراء، 10.20 جنيهات للبيع وسط ندرة في المعروض.

وبلغت الورقة الخضراء، بالبنوك 883 قرشا للشراء، 888 قرشا للبيع، وفقا لأحدث تقرير صادر عن البنك المركزي، كما استقرت باقى أسعار العملات العربية والأجنبية.

قال مدير إحدى شركات الصرافة الكبرى بمنطقة وسط القاهرة: إن البنك المركزي أغلق نحو 14 شركة صرافة حتى الآن، وخاطب تلك الشركات بضرورة تقديم أموالهم إلى البنوك التي يتعاملون معها في مدة محددة، مشيرا إلى أن ذلك أدى إلى قيام باقي شركات الصرافة بتعاملات رسمية وفقا للسعر الذي أعلن عنه البنك المركزي.

أضاف أن عمليات التداول تتم حاليا خارج شركات الصرافة خاصة بالمحال التجارية والأكشاك والمقاهي الكائنة بوسط القاهرة وميدان العتبة والموسكى.

وكشف مصدر مسئول بالبنك المركزي أن الوديعة الإماراتية البالغة 2 مليار دولار، من المرجح أن تصل خلال الأيام المقبلة وعلى أقصى تقدير بداية الشهر المقبل، مشيرا إلى أن الوديعة الإماراتية سيكون لها مردود إيجابي على الاحتياطي النقدي الأجنبي لدى البنك المركزي وتتيح للمركزي فرصة ضبط سوق الصرف.

وعن تفاصيل وديعة الإمارات، أوضح المصدر أن الفائدة ستتراوح بين 2 و3%، لافتًا إلى أن الوديعة ستأتي ضمن حزمة المساعدات التي وعدت بها دولة الإمارات مصر، مشيرا إلى أن فترة السداد ستكون متوسطة الأجل.

جدير بالذكر أن وكالة الأنباء الإماراتية، قالت: إنه بتوجيهات من الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، أمر الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في ختام زيارته لمصر بتقديم مبلغ 4 مليارات دولار دعمًا لمصر، 2 مليار منها توجه للاستثمار في عددٍ من المجالات التنموية في مصر و2 مليار وديعة في البنك المركزي لدعم الاحتياطي النقدي المصري.

ويأتي هذا الدعم في إطار التعاون والتنسيق الإستراتيجي بين البلدين، ومن منطلق موقف دولة الإمارات الثابت في دعم مصر وشعبها الشقيق؛ لتعزيز مسيرة البناء والتنمية وتقديرًا لدورها المحوري في المنطقة.

وجدد الشيخ محمد بن زايد، ولي عهد أبو ظبي، موقف الإمارات الداعم لمصر وشعبها في تحقيق تطلعاته في الاستقرار والتنمية والبناء، مشيرًا إلى أن مصر تعد ركيزة للاستقرار وصمام أمان للمنطقة بما تمثله من ثقل إستراتيجي وأمني ودورها الريادي في المنطقة.

ويبلغ حجم الاحتياطي النقدى الأجنبي بالبنك المركزى نحو 16.560.6 مليار دولار مقابل 16.53 مليار دولار خلال شهر نوفمبر.

وارتفع الاحتياطي النقدي خلال شهر فبراير إلى 16.53 مليار دولار، بينما سجل في يناير الماضي 16.47 مليار دولار، كما ارتفع خلال شهر ديسمبر إلى 16.44 مليار دولار، وارتفع خلال شهر نوفمبر الماضي نحو 80 مليون دولار ليسجل 16.415 مليار دولار بنهاية أكتوبر الماضي، مقابل 16.335 مليار بنهاية سبتمبر.

شاهد أيضاً

الصحة المصرية توجه رسالة عاجلة للمصريين

أمل فرج استعرضت وزارة الصحة والسكان الفرق بين كل من لقاح سينوفارم ولقاح أسترازينيكا، وقالت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *