الإثنين , مايو 24 2021

والد الشاب المصرى فى لندن لن أترك حق ابنى مهما حدث .

قال عادل حبيب ميخائيل مقار ، والد شريف الذي توفي، الإثنين، محترقًا في لندن، إن ابنه أنهى دراسته في كلية الهندسة مؤخرا في جامعة جرينتش في كنت، مشيرًا إلى أنه خرج، الأحد، مع شقيقته وبعض أصدقائه، وعاد إلى المنزل قبل أن يتصل بصديقه «أنتوني» هاتفيا، وأنه أنهى المكالمة بعد منتصف الليل بدقائق معدودة.
وأضاف أنه «لا يعلم ما الذي حدث بعدها حيث أبلغته الشرطة بأنهم عثروا عليه محترقا في أحد الجراجات في منطقة ساوث هول في لندن في الواحدة صباحًا، حيث نقلوه إلى أحد المستشفيات في منطقة بادنجتون بوسط العاصمة، قبل أن يتم نقله بمروحية طبية إلى إحدى المستشفيات في ساسكس وهو لا يزال حيا».

وأكد أن ابنه شريف فارق الحياة في الثالثة والنصف صباح الإثنين.

وأضاف أن ابنه «كان شابا مرحا يحب الجميع وأحبه الجميع وكان له مستقبل مشرق، قبل أن تأتي أيد آثمة قضت على هذا الحلم، طبقا له».

وقال إن هناك عددا من المشتبه بهم في القضية، إلا أن الشرطة ترفض أن يكشف عنهم حفاظا على سرية التحقيقات.

وأكد أنه «لن يترك حق ابنه أبدا»، مشددا على أنه سيصعد الأمر حتى إلى رئيس الوزراء البريطاني لإعادة حق ابنه.

وأشاد بمسؤولي السفارة والقنصلية الذين تحركوا فورا ويتابعون الموقف مع الجانب البريطاني، لافتا إلى زيارة السفير علاء يوسف، قنصل مصر العام في لندن، لتقديم العزاء، إضافة إلى اتصال السفير المصري، ناصر كامل به.

شاهد أيضاً

صدمة جديدة داخل دير مارجرجس الرزيقات

دير مارجرجس الرزيقات واحد من أكبر وأهم الأديرة داخل الكنيسة المصرية على مدار عمرها الطويل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *