الإثنين , أبريل 25 2022
الدكتور عماد فيكتور سوريال

الى متى يظل المسئول الغير فعال فى منصبه.

بقلم : الدكتور عماد فيكتور سوريال
مقالتي اليوم احبائى القراء ارسلها لمن يملك ضمير حي من التنفيذيين في مصرنا الحبيبة واتسائل في عجب الي متي يظل الفاشل في موقعه ينشر فشله دون حساب او عقاب وكأننا نملك رفاهية الوقت …ونحن لانملكه…..الي متي يظل المسئول الغير عمال في مكانه دون حساب او عقاب… !!الي متي يظل المسئول الغير امين علي مسئوليته دون حساب………….
واتسائل الي متي يترك المحافظين الغير فاعلين في مناصبهم……وهنا اذكر علي سبيل المثال لا الحصر محافظ البحر الاحمر واذكر امثله علي فشله:
١/ الغردقة غير نظيفة والشوارع غير ممهدة بدرجة ان الشوارع الهامة جدا مثل شيري والمحيط بها تعج بالمجاري الطافحة ومقالب الزبالة.
٢/ الي متي يظل غالبية الغردقة دون صرف صحي وماهي الخطط القريبة والبعيدة المدي في هذا الموضوع.
٣/. الي متي لايصل الغاز الطبيعي في معظم الاماكن والخدمات الاساسية التي تمنع رصف معظم الشوارع.
٤/امن المعقول ان تسوء الغردقة عما كانت عليه بمراحل..
٥/ لما لا تفعل شوارع بديلة للشوارع الهامة لكي تقل اسعار الاماكن التجارية مثلا ان يجهز شارع الباشا ليكون مثل شيري ولاسيما انه يربط مابين نفس الشارعين الهامين وهما شيراتون والمدارس.
٦/ لما لاتنشئ خطوط مواصلات لخدمة المناطق مثل استغلال شارع المدارس ولاسيما انه يربط بين منطقتين هامتين هما السقالة والهضبة…….
افكار كثيرة وكثيرة اين هي من محافظ البحر الاحمر ومستشاريه ولا هو بس شاطر في ازالة مطبات صناعية وبناء غيرها مثلما حدث قبل زيارة السيسي لافتتاح المينا حيث شال مطبات شارع الشيراتون ورجع بناها تاني بتكلفة مئات الالاف من الجنيهات وكاننا عندنا فلوس مش عارفين نوديها فين…!!!!
اتقوا الله يا اولي الامر في البلد وكفي فساد…..
كما انه يجب محاسبة المقصرين لا علي اهدار المال الهامة فقط وايضا علي اهدار الطموح…..علي اهدار الولاء بسبب افعالهم…..علي اهدار الوقت الذي مااحوجنا له……
مش كده ولا ايه.
د.عماد فيكتور سوريال…..٠١٠٠٦١٧٤١٧٥

شاهد أيضاً

المفكر الاقتصادي والأمين المساعد لشئون العضوية بأمانة الجيزة لحزب الشعب الجمهوري ناصر عدلي محارب يشيد بدعوة الرئيس السيسي للحوار السياسي الشامل

أشاد المفكر الاقتصادي ناصر عدلي محارب ـ رئيس مجلس إدارة المواطنة نيوز، و الأمين المساعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *