الإثنين , أبريل 25 2022

مسلم مسيحى أيد واحدة .

بقلم القانونى / خالد حسان
قصيدة حبل المحبة : محمد فتحى
بعض المسيحين في مصر معتقدين إنهم مضطهدين ولكن هيا بنا لنقوم بوضع الأمور في نصابها و نعرف معني الإضطهاد
الاضطهاد هو تجاوز الحد في السلطة وإرهاقها بتدابير عنيفة وجائرة اي إستخدام الطرق التعسفية التي توحي للظلم والقهر
هذا المفهوم اللغوي والتفصيلي للمعني نفسه
سنقوم بربط الإضطهاد فيما قد سلف
وسأعطي بعض الأمثلة التي توحي للإضطهاد بشكل كامل
‫#‏الإضطهاد_الروماني_من_الإمبراطور_دقليديانوس‬
‫#‏الحملات_الصليبية_التسعة‬ والتي كان فيها وسائل تعذيب يقشعر منها جلود الإنسان والعجيب أيضا إن قادة الحملات الصليبية وصرحوا بالأتي كل من لا يتبع المذهب الكاثوليكي يقتل علي الفور هذا ما حدث
الإضطهاد الذي تم من قادة اسبانيا علي المسلمين
وبذلك استطيع أن أقول لكم هذا هو إضطهاد بمعني الكلمة
ومثلما حدث في بورما إضطهاد وغيره من الدول كل ما في الأمر إن الدين لا يأمر ولا يحثنا علي ذلك علي الإطلاق، انا مسلم او انت مسيحي او حتي يهودي ولكن هيا نبحث من الذي له مصلحة في إشعال نار الفتنة والتدمير والإنقسامية بين المسلمين والمسيحين ؟؟؟
أعتقد إنها يد مخربة وراء هذه الإنقسامية يد لا يهمها إلا التخريب والدمار وجعل الإنقسامية بين المصرين مسلمين ومسيحين
أيها المصريين مسلمون ومسيحيون لابد بإن نفيق من هذه الغيبوبة التي أصبحنا فيها ويفترض إننا نتكاتف ضد كل غلطة علي كل جريمة تحدث معنا أو في بلدنا بدلا من أن نفكر بالتفكير العنصري التفريقي
إذا كنت تشعر بإنك مضطهد لإنك مسيحي أود أن أقول لك ان جارك مسلم والذي معك في وقت الأزمات مسلم وصاحبك مسلم مثلما أنا ايضا كرجل مسلم وجاري مسيحي وصاحبي الذي يكن بمثابة اخي مسيحي وفي وقت الازمة سأري مسلم ومسيحي واقفون بجانبي ويفعلوا أي شئ من أجلي
لماذا؟؟لإنها مصر علمتنا ذلك وكذلك تربينا من صغرنا علي ذلك اننا نحب بعضنا البعض معا في وقت الرخاء ومعا في وقت الشدة نتكاتف ضد اي شئ يعادينا أما من جانب العقيدة فلكم دينكم ولي دين
استرجعوا الماضي يا اخواتنا لتاريخ عمرو بن العاص لتاريخ اشرف الخلق محمد صلي الله عليه وسلم وأقرءوا من الناحية التاريخية حتي تعلموا المعاهدات التي تمت في عهد الرسول وانه صلي الله عليه وسلم قال من أذي ذميا فقد أذاني
عمرو بن العاص دخل مصر دون أن يهدم كنيسة او يقتل قبطي وعم السلام منذ القدم في مصرنا الحبيبة وهذا بالإضافة الي ذلك إنه انقذكم وانقذ كل الأقباط من الإضطهاد الروماني
الفكرة ليست في اني انا مسلم وانت مسيحي الفكرة تكمن في اليد المخربة التي تريد التفرقة بين المسلم والمسيحي في مصرنا الحبيبة
وربنا يصلح الحال
وحسبي الله ونعم الوكيل في كل شخص قد خلق الفتنة او قتل او سحل لإن الدين برئ تماما مما يحدث.
( حبل المحبة )
أنا المسلم اللى بحب أخواتي المسيحيين
أنا المسيحى اللى بحب أخواتى المسلمين
رسولنا و مسيحنا وصونا على بعض ليوم الدين
من زمان و إحنا أحباب
معايا بدل السبب أسباب
ياما أختلفنا لكن أتفقنا
إننا يوم لله رايحين
أنا محمد اللى بحب جرجس و يعقوب
أنا كيرلس اللى بحب أحمد و محجوب
حبل المحبة مش ممكن أبدا يدوب
مهما نار الفتنة تقيد
حبنا بيكبر و يزيد
زى طفل مولود جديد
فرحته بتبقى جوه القلوب
كلام تجار الدين فينا مش هيأثر
مجاديفنا مش ممكن أبدا تتكسر
أصل حبنا مالى قلبنا و حق ربنا
يا زارع الفتنة يا كاره محبتنا
مسيرك بكرة تتحصر
متلعبش بنار الفتنة و تقول على غيرك كافر
متعلمش يمكن جوه منه محبة و خير وافر
بطل بقى سمك اختشى على دمك
ولا كل همك
تقيد الفتنة و تزيد فيها و تعافر
وقت الفتنة إحنا مش ضعاف
محبتنا بتزيد أضعاف أضعاف
فتنتك رخيصة ملهاش داعى
نور قلبك بالمحبة خليك واعى
بادر بالسلام خليك ساعى
مهما قطر الشر طاف
آخر الحكاية من البداية كل ما فيها
ياما فتن قادت محدش قدر يطفيها
فى مصر الوضع مختلف
الكل شاهد و معترف
إن لام و آخرها ألف
يعنى لا لا مصر الحياة
محبتها تملى الدنيا و تكفيها
كلمات : محمد فتحى

شاهد أيضاً

المفكر الاقتصادي والأمين المساعد لشئون العضوية بأمانة الجيزة لحزب الشعب الجمهوري ناصر عدلي محارب يشيد بدعوة الرئيس السيسي للحوار السياسي الشامل

أشاد المفكر الاقتصادي ناصر عدلي محارب ـ رئيس مجلس إدارة المواطنة نيوز، و الأمين المساعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *