الخميس , أبريل 28 2022
الطبيب البشرى

أمن الغربية : ذبح الشاب القبطى بسبب استحواذه على قطعة آثرية بثلاثة مليون جنية.

كشفت مباحث الغربية مفاجأة كبيرة في واقعة العثور على شاب قبطي بطنطا مذبوحًا، حيث تبين أن المجني عليه حصل على تمثال أثري من شاب صعيدي من سوهاج للتصرف به، لكنه رفض دفع نصيب المتهم والذي يصل إلى 3 ملايين دولار.
وتسبب ذلك في إثارة غضب الشاب، ليقوم بطعنه بالسكين، وفصل رأسه عن جسده، وألقى القبض على المتهم في محل إقامته في سوهاج ومعاونه، وأُخطرت النيابة التي قررت حبسهما 4 أيام على ذمة التحقيق، ليسدل الستار عن أبشع جريمة هزت مشاعر الأهالي في شهر رمضان المعظم.
كان اللواء نبيل عبد الفتاح، مدير أمن الغربية، تلقى بلاغًا من العميد محمد السروجي مأمور قسم أول طنطا، بوجود مشاجرة ومصاب بالعقار رقم 15 شارع الجمهورية، المتفرع من شارع ترعه الشيتي – دائره القسم، وتبين وجود جثه المدعو مجدي.ع.ا- س34 مندوب مبيعات بإحدى شركات الأدوية، داخل شقه بالطابق الارضى بذات العقار محل البلاغ.
وبمناظره الجثه تبين أن بها عدة طعنات بالوجه والعنق والصدر والبطن والذراعين، بسؤال شاهد الواقعه ومالك العقار المدعو / السيد.ع.ا-س49، معاون قضائى بمحكمه طنطا الابتدائية “مالك العقار محل الواقعة”، قرر أن تلك الشقة محل الواقعه خاصه بشقيقه المدعو/ محمود.ع.ا-س 36 بائع دواجن وأنه منذ شهرين يستضيف بها أحد أصدقائه المدعو / محمد.ع.ز-.
ليضيف بأنه وحال تواجده بشقته الكائنة بالطابق الثالث بذات العقار نما إلى سمعه أصوات ضجيج وصراخ صادره من شقه شقيقه، وبالطرق على الباب فتح له المدعو/ محمد.ع.ز- (صديق شقيقه) وتبين له وجود آثار دماء على وجهه وملابسه، كما شاهد المجنى عليه ملقى أرضا غارقا في دمائه ويوجد شخص آخر ممسكا بسلاح أبيض ويقوم بوضع يده على فم المجنى عليه وما أن قام بالاستغاثة إلا وقام المتهمان بتهديده بالسلاح الأبيض حتى تمكنا من الخروج من العقار والهرب.
تم التحفظ على الجثه بمشرحة مستشفى المنشاوى العام بطنطا، وقررت النيابة ندب الطبيب الشرعى، لتشريح الجثه لبيان سبب الوفاة، والتصريح بالدفن عقب ذلك، وطلبت كذلك تحريات المباحث حول الواقعة وظروفها وملابساتها وحول دور كل منهم في الواقعة.
تم تشريح الجثة وتشييع الجنازة من كنيسة الملاك في شارع الحكمة بمدينة طنطا، والدفن بمقابر كنيسة أبوسيفين.
وتنفيذا لقرار النيابة العامة بضبط المتهم محمد.ع.ز، وتحديد هويه المتهم الآخر، وبتكثيف التحريات، تبين أن مرتكب الواقعة كل من محمد.ع.ز- س24 عاطل – مقيم أول طنطا، وعلى.م.م- س29 عاطل – مقيم مركز البلينا – سوهاج.
تنسيقا وقطاع الأمن العام وإدارة البحث الجنائي بمديرية أمن سوهاج.. تم إيفاد مـأمورية وتمكنت من ضبط المتهمين، وبمواجهتهما بما أسفرت عنه التحريات، أقر بصحتها.
وعللا ذلك لقيام المجني عليه بأخذ قطعة أثرية منهما لترويجها مقابل مبلغ مالى (ثلاثة ملايين دولار) وعدم دفعه المبلغ المالي، أو رد القطعة الأثرية مرة أخرى، فقاما بمقابلته داخل الشقة.. وارتكاب الواقعة.
تحرر عن ذلك المحضر رقم 7580 إداري قسم أول طنطا لسنة 2016.

شاهد أيضاً

غضب مسيحى على مصر للطيران بسبب ما فعلته الشركة مع الحجاج المسيحيين

منذ العام تقريبا كانت هناك حملة قوية من قبل المصريين بالخارج لمقاطعة شركة مصر للطيران …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *