الأحد , أبريل 24 2022

النجاح السلفي والفشل القبطي .. وتساؤلات هامة ؟!

بقلم / مايكل عزيز البشموري
نجح السلفيين بإنشاء أذرع سياسية خاصة بهم ، تمثلهم فى الساحة السياسية المصرية ، ومن أشهر تلك الأذرع : حزب النور «السلفى» ، ( المدعوم ضمنياً من قبل مشايخ السلفية والسعودية ) ، وقد أنشأ هذا الحزب بعد قيام ثورة 25 يناير ( أي أنه لم يتجاوز تأسيسه الخمس سنوات ) ، وفى خلال فترة زمنية قصيرة ، نجح (حزب النور) تصدر قائمة الأحزاب المصرية ، والاستحواذ على ثلث مقاعد البرلمان المصري ، ونجح الحزب أيضاً على إخراج كوادر سلفية شابة ، تستطيع العمل بالحياة السياسية لتحقيق مصالح السلفيين الخاصة ..
السؤال هنا :
– هل لدى الكنيسة والأقباط أذرع سياسية خاصة بهم ؟ وهل عمل قادة الكنيسة على إخراج وتأهيل كوادر قبطية شابة تستطيع العمل السياسي لخدمة مصالح الاقباط ؟؟!
– هل يوجد لدينا حزب قبطي ( مدني غير ديني ) ؟
– وبالنسبة للمؤسسات المدنية القبطية ، هل يوجد لدينا مجلس ملى منتخب يمثل إرادة الشعب القبطي ؟
– هل يوجد لدينا نواب أقباط بالبرلمان يمثلون إرادة وطموحات الاقباط ؟! .. ولا تحدثني عن شوية ( الطراطير ) الموجودين حالياً بالبرلمان ، لانهم لا يمثلون سوى الانبا بولا ورفاقه وحلفائهم فى الاجهزة الأمنية ؟
سؤال أخير :
– هل علمتم لماذا نحن فاشلين ؟!

شاهد أيضاً

الملك الذى زار أرضنا

في يوم مولده لم يكن له مكانا في البيت فأضجعوه في مزود البقر. ولكن السماء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *