الإثنين , يونيو 8 2020

خمسة ملايين مكافأة لمن يأتى برأس هذا الداعية .

أعلن الداعية الهندي الشهير الدكتور ذاكر نايك، والموجود في المملكة حاليًّا، أنه لن يعود إلى الهند خلال العام الجاري، بعد اتهامات وجهت له بمسؤوليته عن إثارة عنف وقع في بنجلاديش.

وأوضح نايك، في مقابلة مع وسائل إعلام هندية عبر “سكايب”، أمس (الجمعة)‏، أنه لن يعود إلى الهند هذا العام، رافضًا المزاعم التي ادعت أن محاضراته الدينية كانت السبب في وقوع مجزرة بمطعم دكا في بنجلاديش راح ضحيتها 22 قتيلًا، والتي تزعم سلطات بلاده تورطه فيها.

وأضاف أنه حتى الآن، لم يتم استدعائه من أي جهة حكومية هندية، حول تلك المزاعم، مبديًا استعداده للتعاون التام مع أي تحقيق حكومي في الهند، كما أدان جميع الهجمات التفجيرية، واصفًا نفسه بـ “رسول سلام”، وأنه لم يدعو في يوم من الأيام إلى قتل الأبرياء.

يذكر أن قرار ذاكر نايك، البالغ من العمر 50 عامًا، بالبقاء في المملكة وعدم العودة إلى الهند جاء بعد يوم من عرض زعيمة أحد الأحزاب الهندوسية مكافأة قدرها 5 ملايين روبية هندية (280 ألف ريال)، لمن يتمكن من قطع رأسه.

شاهد أيضاً

أونتاريو تنتظر أخبار سعيدة اليوم عندما يعقد فورد مؤتمره الصحفي اليوم

الأهرام الكندي: ينتظر سكان أونتاريو اليوم أحبارا سعيدة عندما يعقد رئيس الوزراء مؤتمرة الصحفي اليوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *