الإثنين , يونيو 8 2020

لماذا ترفض الحكومة المصرية إصدار قرار بإغلاق شركات الصرافة .

كلما ارتفع سعر الدولار خرج ملايين المصريين يطالبون بإغلاق شركات الصرافة، وبالرغم من أن هذا الأمر سيحل جزء من المشكلة لكن تواجه الحكومة كل هذه المطالبات بالصمت
أكد أحد خبراء المال بأن هذا الإقتراح محفوف بالمخاطر نظرًا لأنه سيؤثر على المعروض من الدولار، فى الاقتصاد المصرى، حيث تعمل فى مصر نحو 110 شركات صرافة بفروع تتجاوز الـ420 فرعًا تغطى أنحاء الجمهورية، وبمتوسط 5 عاملين بكل فرع، وبالتالى فإن تشريد تلك العمالة يخلق سوقًا من أماكن أخرى كالمقاهى ومحال سلع أخرى وأحيانًا يعمل هؤلاء العمال من البيوت مع عملاء معروفين لدى عمال شركات الصرافة، وهو ما يفاقم أزمة النقد الأجنبى فى مصر.

شاهد أيضاً

الحرية ومحاربة العنصرية أقوى من كورونا ..تظاهرات بأوربا واستراليا وكندا ضد وحشية الشرطة الأمريكية

رغم خطر كورونا.. أوروبا وأستراليا ينتفضان وعشرات الآلاف يتظاهرون دعما للحراك في أميركا ضد وحشية …

تعليق واحد

  1. لا ياعم 2000 عمال مش هم المشكلة 110 شركة لهم ودائع في البنك المركزي 2 مليار دولار فلو الحكومة قفلت الشركات هتكون مطالبة بسداد المبالغ مع التعويض أم كون يتم القفل بسبب الشركة فليس لشركة الحق في مطالبة الحكومة بالأموال والتعويضات عن المخالفة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *