الأحد , يونيو 7 2020

بالصور : فيضانات السودان لم تحدث منذ ما يقرب من مائة عام و دمرت القرى والمنازل السودانية

كتب خالد شاطر
أكد جميع الباحثون في شئون الأنهار، إن الفيضان الذي حدث في نهر القاش الذي يمتد من إريتريا إلى ولاية كسلا في السودان، تسبب في تجريف الكثير من القرى والبلدان وإصابة الآلاف من السودانيين
ويعتبر فيضان نهر القاش هذا العام كان غير طبيعي ولم يحدث منذ 100 سنة، بحسب تصريحات المسئولين في السودان، وأن ما حدث يُعَد مأساة وكارثة في السودان، لكنه حدث مبشر لمصر، لأنه مؤشر لإرتفاع منسوب مياه النيل لدينا ووجود فائض من المياه هذا العام.
وأوضح أن نهر القاش مؤشر هام لفيضان النيل السنوي، فهو نهر موسمي يبدأ في شهر مايو وينتهي في أغسطس، وأن هذه الظاهرة الطبيعية خدمت مصر بشكل غير مباشر، لأنه في العام الماضي شهد نهر النيل أقل فيضان نيل خلال المائة عام الماضية، حيث تدنى مستوى المياه إلى الحد الأدنى ووصل منسوب النيل إلى 20 مليار متر مكعب فقط، خاصةً مع ارتفاع نسبة زراعة الأرز في الدلتا، مما جعل الخبراء المتخصصين “حاطين إيديهم على قلبهم” على حد قوله.

1 22

شاهد أيضاً

البرازيل تهدد منظمة الصحة العالمية ..

كتبت / أمل فرج منذ فترة ليست بقليلة ومنظمة الصحة العالمية تثير الجدل حول مصداقيتها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *