الإثنين , يونيو 8 2020

ماجدة سيدهم تكتب : ودق الجرس

ودق الجرس

************

فجأة صاح معلم التاريح

” انتهى الدرس ”

وقف التلميذ : كيف يامعلمي والسطورُ لم تـُكتب بعد ..

والدرج ُلم يُصعد بعد..

ولم يُطرح بعد عليك السؤال

أمازلنا في أول الدرس بعد ..!

: هيا أسرعوا

فطيورُ السماء نازفة

تنبئ بإعصار رديء..

: كيف أرحل

وما زال في يدي القلم والألوان

كدت أرسم صهيلا

يُبعث في الميدان

وقولك سيدي ،

خائف يقود أعمى ألآ يسقطان ..!

مات معلم الجغرافيا

قبل أن يبوح بأسرار التاريخ

أن يزيل وجع التاريخ

قبل أن يرسم خريطة للعميان ..

: كف أيها الثرثار

فقد حل الإعصار

في رداء مثقوب

من موت ٍ وثلجٍ وأرقام..

: سيدي ..

من الذي يصنع تاريخ الإنسان

الحرف أم الأرقام ..!

: كف أيها الممتلئ هذيان ..

: أطللعك سيدي ..

آخر قصائدي الميتة

مصابة بمعنى وعنوان

تبحث في ذاك المعلم

الذي أكلته الغربان

عن قاتل الغيمة

ليٌسقط كل الفرسان

ولماذا ” أين اخوك ..

” سؤال بلا جواب حتى الآن ..؟

أجبني معلمي

فالصمت خطيئة ،

وخطيئة أن يظلالسؤال

سؤلا …بلا جواب

لمن يُحسب هذا الإثم

من يرفع كأس الفهم

عن روح ظمآن ..!

أشر إلى عقلي بالفهم ..

: أنت لاتجيد الفهم ..

: لكني أجيد فن السؤال

سألني معلم الحكمة

كيف أنحني للإله

قبل أن أؤمن بالإنسان ..

: يابني .. جربت ماجربت

فوجدت كل الخير

أن تصبح صنما

بلا فهم

بلا آذان

سأعلمك فن الاختباء

” كن مطيعا “

فابن الطاعة يربح الامان

: وماذا ينتفع الانسان 

لو آمن نفسه

وخسر الفهم ..

: ولماذا تكتب ُ والحروف راحلة ..!

وزورق الكلمات يذهب

وليس له أن يعود

لا أحد يعرف ..

إلى أين تذهب

ولماذا لا تعود ..!

هيا أيها المقاتل وحدك

العاشق وحدك فكل الأنهار تجري إلى البحر

والبحر يابني .. ليس بملآن

: سيدي .. أخبرني الآن

مادام الصمتُ بر الأمان

لماذا تموت الأمواج على الشطآن ..!

: لقد مسك شيطان

ولم تع الدرس حتى الآن ..

: قال معلم الأرقام

نجمع ُ.. نطرحُ .. نحيا ونرحل

ولم يُفهم بعد الامتحان ..

: ستدرك آخر الدرس

عندما تُصلب كما الفرسان

مثقوب القلم ِ

منكس العينين

ولن يعرفك حتى الشيطان ..

: وجدتها معلمي .. المعرفة

ما أروع أن أعرف أني إنسان

أموت نخلا

يهوى الارتفاع

وأمام الإعصار

لم يرتجف

لم يرحل

تاركا الموت حماقة

تعبث في الميدان …!

شاهد أيضاً

نجاح حسن وليد الغريب بالصف الثانى الثانوى بتقدير ممتاز

 يتقدم  الصحفى نصر القوصى عضو الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين المصرية ، ومؤسسة الأهرام بأجمل التهانىء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *