الإثنين , يونيو 8 2020

مفاجأة من البنك المركزى وتأثير ذلك على الجنية المصرى.

توقع الخبير الاقتصادي “نادي عزام” خفض البنك المركزي لقيمة الجنيه عقب عيد الأضحى المقبل ، مشيرًا إلى أن هذا سوف يحدث في الفترة ما بين 15 – 30 سبتمبر .

وقال “عزام” في تدوينة عبر حسابه بـ”فيس بوك”: “أعتقد بعد انتهاء إجازة عيد الأضحى مباشرة سيتم تخفيض قيمة العملة المحلية خلال الفترة من 15 الي 30 سبتمبر القادم فبعد إقرار قانون ضريبة القيمة المضافة أصبحت خزائن البنك المركزي المصري في حالة تأهب لإستقبال مليار دولار امريكي من قرض البنك الدولي المتفق سابقا بعد أن استوفت مصر شرط البنك الدولي بإقرار وتطبيق قانون ضريبة القيمة المضافة”.
وأضاف : “و 500 مليون دولار أمريكي من بنك التنمية الإفريقي واستكمال استيفاء رصيد الاحتياطي من النقد اأجنبي من السعودية والإمارات والكويت في النصف الأول من شهر سبتمبر مما يتيح لمصر الحصول علي دفعه مقدمة من تحت الحساب من صندوق النقد الدولي قبل حلول فصل الشتاء .

ما قاله الخبير الاقتصادى
ما قاله الخبير الاقتصادى

شاهد أيضاً

تقرير أونتاريو عن كورونا اليوم 8 مايو يحمل الفرحة لسكان المقاطعة

الأهرام الكندي: نشرت وزارة الصحة بمقاطعة أونتاريو تقريرها اليومي عن كورونا وذلك علي موقعها الرسمي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *