الأحد , يونيو 7 2020
الدكتور عماد فيكتور

الدكتور عماد فيكتور سوريال : هل تناقض الكنيسة نفسها .

اعزائي القراء مقالتي اليوم بعد اشتعال مواقع التواصل الاجتماعي برأي المستشار رمسيس بكشف العذرية قبل الزواج والذي ردت عليه الكنيسة بالنفي اود أن اذكر في نقاط:_
١) كيف ترد الكنيسة بالنفي والاصل في اسباب بطلان الزواج بقانون الأحوال الشخصية المعمول به الان أن الزوج اذا اثبت أن عروسه ليست بكر من حقه بطلان زواجه والزواج باخري ..اتناقض الكنيسة نفسها !!!!!
٢) عندما تذكر الكنيسة في صلوات الاكليل العروس البكر والتي تختلف في صلوات الاكليل عن من سبق لها الزواج اي التي ليست بكرا كيف تقبل الكنيسة علي نفسها أن تقول بكرا علي العروس وهي ليست بكرا!!!!!
٣) اليس من الافضل الصدق الذي هو دائما منجي بضم الميم أن يكون كل شئ من الاول صراحة. احسن من الفضائح بعدها والتي تؤثر سلبا علي البنت اكثر.
٤) لما لايكون ذلك سببا أن تكون البنت صادقة من الاول خشية كشف أمرها وتقول ذلك اعترافا للكنيسة واذا كان تم اغتصاب او خلافه يفعل القانون وهذا لصالحها.
٥) وفي حالة اذا قبل العريس يوقع اقرارا الا يطلب بطلان فيما بعد .
٦) اليس من الممكن أن من فض عذريتها عريسها نفسه وتتخذ الاجراءات القانونية معه بالاقرارات اللازمة لمنع تطليقها لكونها ليست انسة لانه الفاعل وهذا في صالح البنت.
٧) الي متي نعيش بالكذب والتدليس وهذه ليست مسيحيتنا وليس انجلينا ولا تعاليمه.
٨) اوليس المصرية مفضلة لكونها بكرا عن الاجنبيات الالاتي قد يكن افضل في الصدق وغيره.
٩) ارجو أن تكون الكنيسة ومتحديثها صادقين مع انفسهم ولا يعرجوا بين الفرقتين الصدق صدقا والكذب والتدليس كذبا
ارحمونا بقي وارجعوا الانجيل وأقواله مش كده ولا ايه.
د.عماد فيكتور سوريال. ٠١٠٠٦١٧٤١٧٥

شاهد أيضاً

بالفيديو كارثة شمالي روسيا وبوتن يعلن الطوارئ

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتن حالة الطوارئ في منطقة شمالي سيبيريا، بعد أن تسبب تسرب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *