الثلاثاء , يونيو 23 2020
باسم نادر

لماذا يتم دعوة أقباط امريكا الي التظاهر أمام الأمم المتحدة .

منذ بضعة أشهر خرج الأقباط للتعبير عن غضبهم امام البيت الأبيض لما يحدث من ظلم وعدوان علي اخوتهم بصعيد مصر في محافظة المنيا لقد مرت محافظة المنيا بأحداث مريره وصعبه منذ شهور قليله ومازالت تعاني من التطرف والإرهاب من قبل المتطرفون وتغاضي الأمن عن حمايتهم
فخرج أقباط المهجر للإعلان عن غضبهم تجاه الأحداث أمام البيت الأبيض ليعلم العالم أن الأقباط في صعيد مصر يعانون الاضطهاد والعنصريه
وما كان من خروجهم إلا أن الدوله اتهمتهم بالخيانة عن طريق إعلامها الفاشل الذي قال إن أقباط المهجر يريدون إشعال الأمر ولكن ما يدعو الآن للاستغراب أن أن الدوله تطالب الكنيسة بحشد أبناءها أمام مقر الأمم المتحدة لاستقبال الرئيس المبجل والذي يعجز عن حمايتهم داخل وطنهم
والغريب أن الكنيسه تعمل علي السمع والطاعة ولا تبالي بأحد من أبناءها الذين يذوقون المرار بشتى ألوانه فتقوم بارسال أساقفة للحشد هناك للتهليل والتطبيل أمام الأمم المتحدة لكي يخرج أبناء الكنيسه يعلنون عن رضاهم بالظلم والقهر وان تظاهرات الغضب التي كانت لأحداث المنيا كانت نفاق منهم
الي متي نظل قربان هذا الوطن الي متي نحيا بكرامه ونشعر بالأمان والطمأنينة
الي متي نبني كنائسنا بدون عثرات ومعثرات
وفي النهايه اقول ان الله يعلم احتاجاتنا أكثر من البشر
بقلم. باسم نادر

شاهد أيضاً

تغسيل الموتى جريمة بشعة وتؤدى لنشرالوباء.

تغسيل الموتى عادة سيئة وبغيضة ، ولا أساس لها في معتقداتنا المسيحية .تغسيل الموتى يتسبب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *