السبت , يونيو 6 2020
محمود شكل

مؤسس إعفاء جمركى يرد على تصريحات وزيرة الهجرة .

نشرت صفحة إعفاء جمركى رد من مؤسس الحملة محمود شكل على تصريحات وزيرة الهجرة ، أكد فيها الأتى . 
أن النقط أصبحت الأن علي الحروف ووزارة الهجرة تعمل لتحقيق حلم منتظر من سنين يخدم جمبع ابناء الوطن بالخارج .

واكد شكل أن وزيرة الهجرة حتي الأن ترغب في المساعدة ولكن ما صدر من تصريح اليوم يجعل الجميع في توتر حيث أن المغترب المصري يمتلك سيارة بالفعل الأن وتصريح الوزيرة ليس كل الانواع يعتبر ظلم وخدمة في نفس الوقت لشركات السيارات التي سوف تحددها وزيرة الهجرة
كما أكد شكل أن الحملة مدروسة بعناية شديدة واكبر دليل علي ذلك هو فترة حظر البيع التي فرضنها علي أنفسنا في المشروع المقدم لوزيرة الهجرة ومجلس النواب .

وقال شكل أن المشروع قد تم تقسيمه الي ٤ شرائح مختلفة تختلف من سيارة الي اخرة علي حسب قوة المحرك ال( cc ) ، وأوضح شكل علي ان الشريحة الأولي تبداء من الف سي سي وتنتهي عند الفين سي سي يتطلب علي المغترب دفع مبلغ ١٥٠٠ دولار ال٥٠٠ لا ترد والالف ترد مره اخره بعد مرور ١٤ شهر بدون فائدة بنكية الي جانب حظر بيع لمده ٣ سنوات حتي لا ينقلب الإعفاء الي تجارة .

ومن جانبه قال مؤسس حملة اعفاء جمركي محمود شكل أن أهداف الحملة الأساسية هو مصلحة الوطن قبل كل شي وهكذا تستمر الشرائح الأولي وحتي الرابع وكل شريحة تختلف في مده الحظر وكلما زادت قوه المحرك كلما زادت مده حظر البيع وهذا دليل قاطع علي أن الحملة تعي مصلحة الوطن ونعلم تماما فروق الأسعار ومعني انه يوجد حظر بيع نعني بذلك ان السيارة ستكون قيد استخدام مالكها الاصلي .

وقال ان المالك هو المغترب المصري فكيف يكون الأن يتملك سيارة دفع فيها مبلغ مالي كبير وترفض او تخرج من الإعفاء في هذا الوقت تعتبر كارثة جديدة للمغترب والي جانب ان تم الإعفاء علي انواع معينه سوف يكون هذا الإعفاء مميز لبعض الشركات.

واكد محمود شكل مؤسس حملة اعفاء جمركي انه لا بديل عن المسوده التي سلمت لمكتب معالي الوزيرة خلال الاجتماع مع معالي وزيرة الهجرة مؤكد علي ان المسودة تحتوي علي كنز مالي كبير اذا ترجمت هذه المسوده الي أفعال بدون التحريف او التغير ، مؤكدا انه تلاقي مكلمات هاتفية من نواب داخل مجلس النواب يؤكدون علي تعاونهم مع المغتربين وقت الحاجة .

شاهد أيضاً

القبض على عضو برلمان فيدرالي ليبرالي من أصول عربية

الأهرام الكندي: قامت الشرطة الكندية بالقبض علي عضو البرلمان الفيدرالي ذو الأصول العربية “مروان طبارة” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *