السبت , يونيو 6 2020

البنوك المصرية تقلص حدود بطاقات الدفع المسبق بالعملة الأجنبية بفارق كبير جداً .

قلصت 6 بنوك الحدود القصوى لمعاملات البطاقات المدفوعة مسبقاً بنسب تراوحت بين 40 و%90، ويرجع ذلك إلى نقص موارد العملة الأجنبية بالسوق المحلية، وتتمثل تلك البنوك فى الأهلى المصرى، مصر، التجارى الدولى، القاهرة، QNB-الأهلى، والعربى الأفريقى الدولى.

وخفض البنك الأهلى الحدود القصوى لبطاقته مسبقة الدفع لتصل حدود المشتريات والسحب النقدى لما يعادل 500 جنيه، مقابل 4 آلاف فى السابق، ولم يحرك عمولة تدبير العملة وأبقائها عند %3.5.

وسلك ثانى أكبر البنوك الحكومية نفس النهج ليقلص حدود معاملات بطاقت الدفع المسبق بجميع أنواعها هدية، حياتى، هدية حكاية وبطاقة حوالتى المتخصصة فى الحوالات بنسبة وصلت لـ %90، إذ تراجعت الحدود القصوى للمشتريات عند 50 دولارًا شهرياً مقارنةً بـ500 دولار، كما خفض البنك حدود السحب النقدى باستثناء بطاقة فيزا الإنترنت التى لا تتيح سحب النقود وإنما الشراء فقط.

ووصلت حدود السحب النقدى إلى 50 دولارًا شهريا مقابل 100 دولار يوميا بحد أقصى 300 دولار شهرياً، فيما أبقى البنك على حدود استخدامات بطاقة فيزا انترنت عند ما يعادل 15 ألف جنيه خلال الشهر.

وخفض بنك القاهرة حدود البطاقة للمشتريات من 50 ألفًا شهرياً إلى ألف جنيه خلال الشهر، ورفع البنك العمولة إلى %4.5 لتدبير العملة مقابل %4 فى السابق.

وخفض QNB حدود مشتريات بطاقته مسبقة الدفع من 13.5 ألف جنيه شهرياً إلى ما يعادل 4500 جنيه، كما لم يعد يتيح حدوداً يومياً معينة مقابل 7 آلاف جنيه يومياً فى السابق.

وعدل البنك العربى الافريقى حدود استخدامات بطاقته انترنت 4U بحد أقصى 50 دولارا شهرياً، كما رفع عمولة تدبير العملة إلى %6 مقابل %3.5 فى السابق.

فيما أعاد البنك العربى تنشيط بطاقته للتسوق عبر الإنترنت لتبلغ حدودها الشرائية 750 دولارًا فى الشهر بعمولة %4 لتدبير العملة، كما أبقى بنك بلوم – مصر على الحدود القصوى لبطاقاته مسبقة الدفع «انترنت كارد» عند 12 ألف جنيه للمشتريات بالخارج أو داخل مصر بعمولة تبلغ %3.5.

ومؤخراً عدل البنك التجارى الدولى من حدود معاملات بطاقتيه للدفع المسبق ISIC، Travel Choice بنحو %40 لتصل إلى 30 دولارا شهرياً مقابل 50 دولارا فى السابق.

ويتيح نحو 14 بنكاً فى السوق بطاقات مسبقة الدفع منها 6 بنوك خفضت حدود الاستخدامات الخارجية، فيما أوقف 3 بنوك أخرى الخدمة هى المصرف المتحد وSAIB وكريدي أجريكول.

شاهد أيضاً

البرازيل تهدد منظمة الصحة العالمية ..

كتبت / أمل فرج منذ فترة ليست بقليلة ومنظمة الصحة العالمية تثير الجدل حول مصداقيتها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *