الثلاثاء , يونيو 9 2020

مصر تستضيف مجلس وزراء البيئة العرب بالجونة السبت المقبل

تستضيف مصر، السبت المقبل 14 من الشهر الحالى، فعاليات مجلس الوزراء العرب المسئولين عن شــئون البيئـــــة لمدة 4 أيام بمدينة الجونة فى الغردقة بالبحر الأحمر، تحت رعاية الوزارة والدكتورة ليلى إسكندر وزيرة الدولة لشئون البيئة وجهاز شـئون البيئة المصرى.

وأكدت الدكتورة ليلى إسكندر وزيرة الدولة لشئون البيئة فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع” أن المجلس الوزارى سيبحث فى دورته الاستثنائية الترتيبات اللازمة للاحتفال بيوم البيئة العالمى والذى يوافق الخامس من يونيو من كل عام وسيتم الاحتفال به عقب انتهاء الدورة بالغردقة أيضا تحت شعار “ارفع صوتك..لا لمستوى البحر”.

وأضافت الوزيرة، أن الفعاليات تشمل عقد مؤتمر ومعرض الاستثمار البيئى بمشاركة العديد من دول العالم والجهات الأجنبية المانحة ومؤسسات المجتمع المدنى وبحضور خـــــــبراء البيئة من كل دول العالم، لمناقشة بعض البنود من بينها التحضير العربى لدورة المجلس الاقتصادى والاجتماعى للأمم المتحدة فى الجزء الخاص بالتنمية المستدامة، من خلال متابعة تنفيذ مقررات مؤتمر القمة العالمى للتنمية المستدامة ومبادرة التنمية المستدامة فى المنطقة العربية ومؤتمر الأمم المتحدة للتنمية المستدامة ريو + 20.

وفى ذات الإطار أكدت الوزيرة أنه سيتم مناقشة الإطار المؤسساتى للتنمية المستدامة ومتابعة تنفيذ المبادرة العربية للتنمية المستدامة فى إطار اللجنة المشتركة للبيئة والتنمية فى الوطن العربى ومجلس الوزراء العرب المسئولين عن شئون البيئة، وتكليف المجلس بأخذ زمام المبادرة من خلال الآليات المتاحة للتنسيق مع الجهات الوطنية والمنظمات العربية والإقليمية والدولية فى المنطقة للعمل على تنفيذها.

وكشفت الوزيرة أنه من المقرر أن يتم رفع طلب اعتماد المبادرة العربية للتنمية المستدامة فى الإطارين الوطنى والإقليمى، باعتبار أن المبادرة العربية للتنمية المستدامة التى تم إطلاقها خلال القمة العالمية للتنمية المستدامة فى جوهانسبرج عام 2002، هى الإطار العام لما يمكن تنفيذه من برامــــــــج وأنشطة وفق الإمكانات المتاحة، والتى تهدف إلى التصدى للتحديات التى تواجه الدول العربية من أجل تحقيق التنمية المستدامة وأهمية إيجاد آلية لتمويل برامج حماية البيئة وتحقيق التنمية المستدامة، تماشيا مع النهج الدولى للتنمية المستدامة.

الجدير بالذكر أنه سيناقش المشاركون فى التحضير العربى للاجتماع الأول للجمعية العامة البيئية لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، بالإضافة إلى عرض نتائج اجتماع مناقشة المخطط التنفيذى للإستراتيجية العربية للحد من مخاطر الكوارث وصياغة موقف عربى لإطار عمل هيوجو ما بعد 2015، وبحثت المذكرة الشارحة حول الاقتصاد الأخضر بالبلدان العربية نحو رؤية إستراتيجية واستثمارية مشتركة والمقترحة من الجمهورية التونسية.

هذا الخبر من : اليوم السابع مصر

شاهد أيضاً

الكهرباء تعلن مقدار الزيادة الجديدة ، وموعد تحصيلها ..

كتبت / أمل فرج تم التنويه مؤخرا عن زياداة أسعار الكهرباء في الشرائح المختلفة ، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *