الأحد , يونيو 7 2020
رامى السيسي

أنها مصر يا ساده !!!

بقلم / رامى السيسي
تراجع مصر أقتصاديا ليس بسبب الحكومة فقط كما يعتقد الكثيرون من أبناء الشعب على إختلاف طوائفهم ونحن هنا لا ندافع عن الحكومة فهى كغيرها من الحكومات بها مستنقع من الفساد ينخر في عظام الدولة وفى النهاية كلنا شعب مصر وحكومتها نحمل الجنسية المصرية وننتمى لهذا البلد الفرق فقط فى المنصب وهو زائل لا محالة المهم فى الموضوع إن كل اللى إحنا بنفتكره مشكلة ونعتقد أن حله هو اللى فيه خلاصنا ونعيش شوية زى غيرنا فى النهاية ما هو إلا توابع لغياب الضمير ولا يعلم أحد إلا الله متى سيعود الضمير والوعي إلى الخدمة مش بس لأفراد الحكومة وإنما أيضاً للتجار والموظفين وعامة أفراد الشعب
حيث اننا نجد موظفين يعلمون الصواب والحق ولكن خوفهم من إداره ظالما يجعلهم يصمتون وكأن شيئا لم يكن ونجد كبار موظفين بل الصفوه يشاهدون الظلم باعينهم وﻻ يتحرك لهم ساكنا ونجد ونجد ونجد فﻻ داعي ان نلقي العبء كله علي الحكومه يا ساده
فلنبدأ نحن بأنفسنا ونحاسب انفسنا اوﻻ ونتحلي بالشجاعة والضمير ونقف صفا واحدا ضد اي ظالم او فاسد فاننا ان لم نكن فاسدين فﻻ نصفق للفاسد وﻻ نجعله يتمادي في فساده فلو وقف الجميع صفا واحدا ضد معدومي الضمير سينصلح الحال ﻻ محال وﻻ نخشي اﻻ الله فالله خيرا حافظا وهو ارحم الراحمين

شاهد أيضاً

بالفيديو كارثة شمالي روسيا وبوتن يعلن الطوارئ

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتن حالة الطوارئ في منطقة شمالي سيبيريا، بعد أن تسبب تسرب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *