السبت , يونيو 13 2020

مفكر قبطي بأستراليا يطالب السيسى بعدم إقرار قانون بناء الكنائس .

قال اشرف حلمى، المفكر القبطى المقيم فى إستراليا، ان تصريحات الرئيس المصري عبد الفتاح السيسى لمذيع محطة «بى بى إس» حول عدم وجود تمييز دينى بمصر، وتطرقه لقانون بناء العبادة الموحد يعنى رفض الرئيس فكرة وجود قانون للكنائس وانما قانون للتعميم على المساجد والكنائس.
وأضاف حلمى، فى بيان له، إن حديث الرئيس لم يتطرق من قريب او بعيد لقانون بناء الكنائس وانما تبني فكرة قانون بناء العبادة الموحد مما ينمى رفضه القانون المثير للجدل الذى اعتمدة المجلس بضغوط من حكومة اسماعيل خلال 3 ايام .
وطالب المفكر القبطي، رئيس جمهورية مصر العريية بإعادة صياغة القانون بمعرفة متخصصين فى القانون الدستورى والإستعانة للخبرات المصرية بالخارج طبقاً للمبادئ التى قامت عليها الامم المتحدة تحت اسم القانون الموحد لبناء دور العبادة.
وناشد بضرورة حذف خانة الديانة من بطاقة الرقم القومى التى تميز بين المصريين، مع ضرورة اعتماد الزى الكهنوتى على غرار الزى الازهري حرص على انتحال البعض صفات رجال الدين.

شاهد أيضاً

موعد صرف مرتبات يونيو للعاملين بالدولة ..

متابعة / أمل فرج تعلن وزارة المالية مع اقتراب انتهاء العام المالي موعد و إجراءات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *