الثلاثاء , يونيو 9 2020

اليوم..وزير اﻷوقاف يجتمع بالوكلاء لتطبيق قانون منع الغرباء من الخطابة

يعقد د. محمد مختار جمعة وزير اﻷوقاف، اليوم الأربعاء، اجتماعًا موسعًا لمجلس الوكلاء بحضور 12 وكيلاً من وكلاء وزارة اﻷوقاف بالديوان العام والقاهرة والمحافظات، وخاصة وكلاء وجه بحرى، وذلك لبحث ومناقشة سبل تطبيق قانون الرئاسة اﻷخير بقصر الخطابة بالمساجد وإلقاء الدروس على أبناء اﻷزهر واﻷوقاف المعينين لهذا الغرض والمصرح لهم بذلك، حيث يبدأ تطبيق القانون من الجمعة المقبل.

يتقدم الحضور الشيخ محمد عبد الرازق وكيل الوزارة لشئون المساجد والقرآن، والشيخ محمد عز وكيل الوزارة لشئون الدعوة، والشيخ جابر طايع وكيل الوزارة بالقاهرة، ووكلاء الإسكندرية والقليوبية.

وتمنح وزارة اﻷوقاف فرصة 3 شهور لخطباء المكافأة قدامى العمل بكارنيهاتهم الجديدة وبنظام الترخيص المؤقت لحين الانتهاء من طبع 36000 كارنيه مُرقم من الإسكندرية إلى أسوان، نصفهم من القدامى الذين تطابقت الشروط عليهم، ونصفهم من الجدد يتسلمون أعمالهم بكارنيهات مؤقتة لمدة 3 شهور لتسلم الكارنيهات مع زملائهم القدامى، مع إلغاء التراخيص القديمة وإبعاد 12000 خطيب مكافأة من اﻹخوان والسلفيين، الذين لم تكن تتطابق عليهم الشروط ممن اقتحموا مجال الدعوة.

وتتضمن الكارنيهات والتراخيص الجديد لـ36000، وهو مجموع المرخص لهم أن يحدد مسجد بعينه فى الترخيص لخطيب المكافأة يتم إلغاء ترخيصه حال أدائه الخطبة فى مسجد غيره أو تمكين خطيب آخر غيره دون أمر من الوزارة، ويلغى الترخيص إذا ما خالف الخطيب خطة الوزارة الدعوية، وغير موضوع الخطبة الموحدة.

ويلغى ترخيص الخطيب إذا تناول السياسة ووظف المنبر فى الهجوم على شخص، وتناول عرضه أو فى فتنة بين شخصين أو لصالح حزب أو جماعة أو فصيل، أو قام بتهيج الجماهير أو مهاجمة أى جهة أو خالف وسطية اﻷزهر.

حيث أطلقت وزارة الأوقاف تحذيرها اﻷخير لجميع من لا يحملون تصاريح خطابة وبخاصة الرموز السياسية الحزبية من محاولة اختبار صلابة الوزارة، وتؤكّد ما أكّد عليه رئيس الجمهورية فى خطابه الجامع أول أمس، من أن هيبة الدولة قد عادت ولا تسامح مع من يحاول المساس بها أو تجاوز القانون فيها، وقالت الوزارة إنها ستعلن خلال أسبوع على الأكثر ضوابط التقدم للحصول على تصاريح الخطابة .

ونبهت الوزارة على جميع مديرى الإدارات تدبير شئون خطبة الجمعة بجميع المساجد الواقعة فى نطاق إدارتهم، أو الرجوع إلى المديرية التابع لها، أو إلى السيد وكيل الوزارة لشئون المساجد فضيلة الشيخ محمد عبد الرازق، أو السيد وكيل الوزارة لشئون الدعوة فضيلة الشيخ محمد عز الدين عبد الستار قبل يوم الخميس المقبل 12/ 6/2014م، للوقوف على التعليمات الخاصة بتنظيم الجمعة فى ضوء مقتضيات قانون ممارسة الخطابة الصادر بالقرار الجمهورى رقم 51 لسنة 2014م فى هذا الشأن .

مع التأكيد على أن قرار ضم المساجد رقم 64 لسنة 2014م يسرى على جميع مساجد الجمهورية بلا استثناء.

هذا الخبر من : اليوم السابع مصر

شاهد أيضاً

أسرة متوفى كورونا تعتدي على طاقم التمريض بمستشفى بنها التعليمي ..

كتبت / أمل فرج كورونا أفقد العالم وعيه ، في مشاهد متعددة ، وكان من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *