الإثنين , يونيو 8 2020

البنك المركزى يوجه ضربة قاسمة لجميع توقعات المؤسسات المالية العالمية .

خالف البنك المركزى جميع التوقعات الدولية وأبقى على سعر الجنيه دون تغيير في عطاء بيع العملة الصعبة اليوم الثلاثاء عند 8.78 جنيه للدولار الواحد مخالفا توقعات المحللين التى كانت تشير إلى تخفيض سعر صرف الجنيه في هذا العطاء.

وعرض البنك المركزي 120 مليون دولار في عطائه الإسبوعي للبنوك للوفاء باحتياجات المستوردين من السلع الأساسية.

وكان البنك قد عدل في مارس الماضي آلية العطاءات الدولارية الدورية إلى عطاء واحد مقابل 3 عطاءات أسبوعيا، يأتي ذلك في الوقت الذي قال فيه متعاملون بالسوق السوداء أن الدولار بالسوق الموازية سجل أمس13.30 جنيه نتيجة شائعات خفض قيمة الجنيه.

ويبلغ السعر الرسمي للدولار في تعاملات ما بين البنوك 8.83 جنيه، بينما يشتري الأفراد الدولار من البنوك بسعر 8.88 جنيه.

كان بنك الاستثمار بلتون قد توقع اتخاذ قرار بتعويم الجنيه بحلول الأربعاء المقبل على أكثر تقدير، حسب مذكرة بحثية صدرت عن الشركة الأحد الماضي.

ووضعت بلتون جدولًا زمنيًّا لعملية التعويم، وتوقعت إما تحرير سعر الصرف بشكلٍ كاملٍ مباشرة، أو الخفض أمام الدولار ما بين 11.5 و12.5 جنيه، يعقبه تعويم كامل.

وأضافت أن البنك المركزي سيتعاون مع البنك الأهلي وبنك مصر لرفع الفائدة على شهادات الاستثمار أجل 3 سنوات بنحو 200- 300 نقطة أو أعلى من ذلك، ليتخطى معدل الفائدة 15% في المجمل.

وكان بنك الاستثمار فاروس، توقع يوم الأربعاء الماضي، خفض سعر صرف الجنيه أمام الدولار الأسبوع الجاري، وذلك قبل اجتماعات الخريف لصندوق النقد الدولي المقرر عقدها في الفترة 7-9 أكتوبر.

وأعلن البنك المركزي أمس، ارتفاع احتياطي مصر من النقد الأجنبي إلى 19.591 مليار دولار في نهاية سبتمبر الماضي مقابل 16.564 مليار دولار في نهاية أغسطس بزيادة نحو 3 مليارات دولار.

شاهد أيضاً

قلق وخوف لدى المصريين بعد نشر بيان وزارة الصحة اليوم الأحد

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الأحد، عن خروج 423 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *