السبت , يونيو 6 2020
شريف إسماعيل رئيس الحكومة المصرية

الى متى الصمت ؟؟؟؟

بقلم سوزان احمد
ضحية اخرى من ضحايا دواعش منظومة الظلام …وزارة الترهيب والتعذيب وعلى ما اعتقد الان اصبح هو الاسم اللائق لها حاليا …وتستحق تلك المنظومة ان تكون بطلة افلام الرعب الجديدة التى تعرض على الساحة وتفوز بجوائز الاوسكار ايضا نظرا لانها ستحصل على المركز الاول فى مدى العرب الذى تبثه فى قلوب الجماهير كبارها وصغارها …
حيث تعرض الطالب “أسامة محمد على” للإصابة بنزيف وورم بشبكية العين، نتيجة ضربه من معلمة الفصل بالعصا أثناء العام الدراسى.وتم تحرير محضر شرطة، رقم 7214 روض الفرج، ضد معلمة اللغة العربية بمدرسة نجيب محفوظ الإعدادية، التابعة لإدارة روض الفرج التعليمية بمحافظة القاهرة،حيث تعدت عليه مدرسة الفصل بسبب رفضه الاشتراك فى مجموعات التقوية بالمدرسة أو أخذ درس خصوصى، لافتاً إلى أن ابنه يرفض الدرس ومجموعة التقوية لكونه متفوقاً فى اللغة العربية وليس بحاجة لتحسن مستواه.وأنه على الرغم من التعدى على نجله وإصابته فى عينه، إلا أنه تم تركه يعانى من الإصابة ولم يتم الاتصال بالإسعاف لمحاولة إنقاذه وكذلك المعلمة …واعتذر انى اسميها معلمة فهى داعشية من دواعش التعليم ….لم تكتفِ بذلك، بل منعته من دخول الحمام، رغم علمها بأنه مريض بـ”السكر”، إضافة إلى سحب هاتفه المحمول عقب اتصاله بولى أمره لإنقاذه من الدماء التى تنزف من عينيه، موضحاً أنه عقب وصوله المدرسة طالب الإدارة بالاتصال بالإسعاف ولكنها رفضت.واضاف والد الطفل أنه بالرغم من وجود طبية وزائرة صحية فى المدرسة، إلا أن الجميع ترك ابنه ينزف بالدماء دون تقديم أية إسعافات، قائلا، “مش هسيب حق ابنى، ولازم يكون فيه تحقيق فى الواقعة”.
الى متى الصمت يا سيادة رئيس الوزراء تجعل وزرائك يعبثوا بارواح وسلامة ابناءنا ؟؟؟؟لماذ الصمت على اخفاقاتهم ؟؟؟هل هناك اعتبارات عندك بينك وبين الوزراء تحول دون معاقبة المخطأ ؟؟؟او اهم من حياة ابناءنا داخل تلك المنظومة التى اصبحت للاسف حاليا مجرد مكان للتعذيب والهدم ؟؟؟؟ هل ترى كل هذا وتسمع تلك الصرخات والاستغاثات التى تملأ وسائل الاعلام سواء صحافة او اعلام مرئى وتتجاهلها ؟؟؟؟ هناك علامات استفهام كثيرة حول هذا التكرار الممنهج لتدمير جيل الوطن ….ام تريدون تحويل الوطن لقانون الغاب نظرا لعدم تطبيق القانون على المخطأ ؟؟؟؟ ولهذا ادعو والد الطفل وكل ام او اب اصابهم اى تجاوز او ضرر من اى موظف داخل تلك المنظومة على ابناء الوطن ….. الا يتهاونوا فى استردا د حقهم ويتصدوا لكل فاسد او متواطىء او متخاذل او صامت عن كل تلك المهازل بل والجرائم فى حق ابناء الوطن …….لا تصمتوا ولا تتهاونوا ولا تملوا من السعى وراء حقكم ومعاقبة المخطأ ايا كان منصبه …..واكرر ايا كان منصبه فلا يعلو صوت فوق صوت الحق …طال الزمن او قصر فالعدل واجب التطبيق خاصة فيما يمس بكيان الوطن ومن يحاول العبث به …

شاهد أيضاً

أونتاريو تفقد مليون وظيفة منذ انتشار وباء كورونا

فقدت أونتاريو أكثر من مليون وظيفة في الأشهر الثلاثة الماضية منذ إنتشار وباء COVID-19. ووفقًا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *