الثلاثاء , أكتوبر 8 2019
الرئيسية / تويته وستاتيوس / تعرف على أهم مؤشرات القلق النفسى المرضى
ماريا ميشيل

تعرف على أهم مؤشرات القلق النفسى المرضى

رفيق غريب عن رؤية العيان ,, مألوف للنفس و الوجدان .. يتبعنا غالبا و يتعبنا دائما طوال رحلة حياتنا يصحبنا فى مواقفنا اليومية المختلفة ,, فى عملنا ,, فى دراستنا ,, فى امتحاتنا ,, فى مقابلتنا ,, فى احزاننا و لم يتركنا ايضا وقت مسراتنا فنجده حتى اثناء افراحنا يلقى علينا بأطلالته ,, فى لحظات النجاح ,, فى فوزنا ,, فى تفوقنا ,, فى خطوباتنا و افراحنا .. يترقبنا و يراقبنا من مخبأة الذى هو بين طيات النفس .. فحينما يشعر بخفقات قلوبنا المتضاربة ,,و يسمع أزير صدورنا الناهجة الممزوجة بانفاسنا المتسارعة و يلمح فى عيوننا نظرات الترقب و الخوف و يشعر بكياننا الذى يعيه الدوار و الغثيان و الارق فيسر جدا لانه وجد ضالته المنشودة بل و نجح بتفوق فى احداث تأثيراته المقصودة … الان من سماته المذكورة قد تعرفنا عليه انه القلق النفسى المرضى
و يوضح لنا أ.د احمد عكاشة استاذ الطب النفسى بجامعة عين شمس ان القلق من اكتر الامراض النفسية شيوعا فى العالم بأجمعه و ان مرضى القلق النفسى يشكلون 20% من اجمالى المرضى المترددين على عيادة الطب النفسى بمستشفى جامعة عين شمس
و يعرف لنا أ.د احمد عكاشة القلق النفسى المرضى ” بأنه شعور عام غامض غير سار بالتوجس و الخوف و التحفز مصحوب ببعض الاحساسات الجسمية خاصة زيادة نشاط الجهاز العصبى اللاارادى حيث الشعور بسحبة فى الصدر , ضيق تنفس , ارتعاش الاطراف , صداع , تسارع نبضات القلب .. الخ و يأتى هذة الاعراض فى صورة نوبات متكررة
و يجب ان نميز بين نوعين من القلق ,, القلق الطبيعى ,, و القلق النفسى المرضى :
فالقلق الطبيعى شعور يعترى جميع البشر فى مختلف مواقف الحياة و يشمل الاعراض المتعارف عليها من نهجان , سرعة فى التنفس , ارتعاش , تعرق , تقلصات عضلية بسيطة , اضطرابات فى المعدة , تسارع دقات القلب …. الخ
و تأتى هذة الاعراض بقدر يسنطيع الانسان ان يتغلب عليه و يقوم بمهمامه و واجباته المختلفة و يؤكد علماء النفس ان القلق بمقدار له فائدة حيث يدفع الانسان الى المزيد من الانجاز مما يساعده على التقدم و التفوق فى مهمامه و هذا ما اكدته أ. وندى هيلر الاخصائية النفسية بجامعة الينوى حيث اشرفت على دراسة لبحث الجانب الايجابى للقلق .. و اوضحت نتيجة الدراسة ان الشعور بمقدار من القلق ينشط منطقة الفص الايمن من المخ خلف الاذن اليمنى و هذة المنطقة مسئولة عن زيادة الدافعية و الحماس لانجاز المهام لدى الانسان فمن ثم يكون القلق الطبيعى مفيدا لانه يساعد على المزيد من التركيز و الانجاز بشكل افضل و هذا ما نجده فى حياتنا اليومية
حيث الطالب حينما يشعر بقرب فترة الامتحانات يعتريه القلق مما يدفعه لتكثيف فترات الاستذكار و استيعاب الكثير من الدروس و الالمام بها
اما ماذا عن القلق المرضى ؟
تجد انه يوجد قاسم مشترك كبير بين القلق الطبيعى و القلق المرضى حيث تتشابه الاعراض فكيف نفرق بينهم أذن ؟
يوضح لنا د. محمود جمال ابو العزائم مستشار الطب النفسى عن بعض المؤشرات الفارقة بين القلق الطبيعى و القلق المرضى
اولا نجد ان الاعراض فى القلق المرضى اكثر حدة و اكثر تنوعا .. فتؤثر على كل اجهزة الجسم .. فمثلا نجد ان الجهاز الدروى تحدث له اضطرابات خطيرة فيشعر المريض بالام حادة ناحية عضلة القلب مع تسارع شديد فى النبضات يصحبها ارتفاع فى ضغط الدم مع دوار وصداع حاد .. و الجهاز الهضمى يشعر بسوء هضم و مغض شديد مع غثيان .. و هكذا الحال فى باقى اجهزة الجسم لدرجة انهم يذهبون الى اقسام الطوارئ بالمشتفيات حيث يشعرون انهم على وشك الموت او عندهم مرض طبى خطير او ازمات قلبية او سكته دماغية و لا يدرون انهم فريسة لمرض نفسى خطير
ثانيا من العلامات التى تميز القلق المرضى انه ياتى فى صورة نوبات متكررة تصيب المريض دون سبب واضح يدعو لمظاهر القلق و يصاحب النوبات اعراض حادة تستمر لفترات طويلة
ثالثا من المؤشرات الفارقة ان القلق المرضى يعوق الفرد على انجاز مهامه اليومية فتتدمر علاقاته الاجتماعية و تقلل من انتاجيته فى عمله ايا كان نوعه و يتخد قرارات غير متزنة و يخلق منه شخصية انسحابية تجنيا للتوتر .. فتتكبلل مظاهر الحياة بشكل كامل .
و دائما عزيزى القارئ تذكر ان المعرفة بطبيعة الداء هى نصف الدواء و تعطيك ان تمتلك مفاتيح الشفاء .. فيجب ان نكون اكثر وعيا بكمائن نفوسنا العميقة و نبحث فى دهاليزها العريضة عن مسببات القلق بداخلنا و اذا لم نقف على مسبب بعينه فيجب ان نبحث عن الطرق التى تهدأ من هجعات نفوسنا المتوترة لئلا يلتهمها القلق النفسى فريسة سائغة و يفتك انفسنا بين رحى انيابه الشرسة
اخصائية نفسية
ا. ماريا ميشيل
[email protected]

1

شاهد أيضاً

استشهاد ماجد فتحي القبطي من قرية بني محمديات الشهابية باسيوط وإصابة أقباط آخرين

جيهان ثابت استشهد شاب مسيحى يدعى ماجد فتحى وإصابة عدد من الأقباط على آثر أحداث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *