الإثنين , يونيو 8 2020

خبراء اقتصاد مصريين يتوقعون سعر كارثى للدولار خلال الأشهر القادمة .

أجمع عدد كبير من الخبراء بأن تغيير كبير سيطرأ على سعر الدولار فى الفترة القادمة ، واعتبروا بأن توقعهم هذا مجرد جرس إنذار للحكومة حتى تأخذ الأمر بجد
حيث أكد دكتور وائل النحاس، الخبير المالي والاقتصادي: أنه يمكن أن يصل سعر الدولار إلى 24 جنيها في العام المقبل، و في ظل السياسات الاقتصادية المتبعة والتصارع الرهيب لقيمة الدولار، اعتقد أن الحل الأمثل هو دخول شركات الصرافة داخل المنظومة الاقتصادية الحالية، من خلال التعاون بينها وبين البنك المركزي.

فيما قال دكتور عماد مهني، الخبير الاقتصادي: أنه بتاريخ 25 أكتوبر 2015، أوضحت في أحدي البرامج على القناة الثانية أن سعر الدولار سيصل إلى 14 جنيها، كما أن هناك دراسات أمريكية تتوقع أن يتراوح سعر الدولار بين 14 و 16 جنيها، و إذا استمرت السياسة الاقتصادية بهذا الشكل سيصل السعر إلى 20 جنيها بداية من عام 2017، ويمكن أن يزيد عن ذلك، ولابد للدولة أن تهتم بالخمس مصادر التي توفر لها العملة وهم السياحة، والاستثمار الأجنبي، والتصدير، وتحويلات المصريين بالخارج، وإيرادات قناة السويس.

وأوضح دكتور حامد أبو حمزة، المستشار السابق بالأمم المتحدة: أنه إذا بقي الحال على ما هو عليه، سيتجاوز سعر الدولار كل التوقعات، ويمكن أن يصل الحال بقيمة الجنية المصري بأن يصبح مثل الدينار العراقي، بمعني أن تكون قيمته ضئيلة في سوق العملات، ولكني متفائل أن تسير الأمور بصورة أفضل وأن يتراوح سعر الدولار ما بين 8 إلى 10 جنيهات، ولكن على الحكومة أن تتخذ قرارات جريئة دون أن تخشى من ردود أفعال الجماهير، مثل إعادة تطبيق الضربية التصاعدية.

شاهد أيضاً

قلق وخوف لدى المصريين بعد نشر بيان وزارة الصحة اليوم الأحد

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الأحد، عن خروج 423 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *