الإثنين , يونيو 8 2020
عبده حامد

ليلة من الحزن بالقاهرة مصر تودع مجلس الشعب إلي مثواه الأخير .

كتب _ عبده حامد
منذ بداية الدورة البرلمانية الحالية والتحول الحقيقي في مهام كافة المؤسسات الحكومية
ودفن مجلس الشعب إلي مثواه الأخير وتولي المهام للإبن الشرعي وهو مجلس النواب كل مهام
مجلس الشعب والحال تغير وتبدل وأصبح المواطن بلا قيمة فلا نعلم من المالك الأصلي للبلاد
الحكومة ومجلس النواب أم الشعب ولا نفهم طريقة صياغة عقد الملكية وبنود العقد التي تتغير طبقا لتغير الأنظمة وليس طبقا رغبات الشعب فالحقيقي وللتوضيح الشعب يا سادة طبقا للقوانين والمعاهد والوثاق الدولية الشعب هو المالك الحقيقى للبلاد والحكومة مجموعة مختارها بموافقة الشعب علي أدارة البلاد والعمل علي تنمية البلاد وأزدهار وأنتعاش قصادها والسعي الدائم لتوفير متطالبات الحياة اليومية للمواطن البسيط والعمل علي رفع كفاءة الانتاج وتوزيع الربح في شكل خدمات يومية حياتية ضرروية فالدولة تسعي لتوفير الموصلات المريحة ورصف الشوارع وتوفير السلع والخدمات ويوم مجلس الشعب بتفويض شعبي من المالك علي متابعة ومراقبة الحكومة والعمل علي توفير كافة الخدمات اليومية ومطالبة الحكومة بالعمل علي ضخ أغلبية الخدمات اليومية للمواطن لأن المالك هو صاحب الحق في أملاكة فتقوم الدولة والحكومة ومجلس الشعب علي توفير حياة سعيدة للمواطنين والحفاظ علي كرامة المواطن المصري ولكن جاءت الرياح بما لاتشتهى السفن فالمالك يتسول ويشحت ويسرق جزء من أملاكة ليأكل فقط وللأسف نظرة النواب للشعب صاحب الولية الحقيقية علي البلاد أنة أداة من أدوات بقاء الشعوب فبدون شعب لا يوجد حكومة أو مجلس نواب فالشعب ليس لة الحق في أملاكة سوى تأمر به الحكومة والنائب البرلماني يقول وبصوت عالي جدا جئت بفلوسى وبالموافقة علي شخصيتى فمجلس الشعب كان بأسم الشعب فكان لنا الحق في مطالبة النواب العمل من أجل الشعب ولكن بعد تغير الأسم والمهام فالمجلس أصبح ملك للنواب وصاحب الحق في خدمة النواب فقط بينما نحن قوم متسولون من النواب الخدمات
هل يعمل نائب فى الشارع مع عامة الناس ويسعي ليلا ونهار بالشوارع يعرف متطالبات الناس حتي يشعر المواطن بكرامتة أو بقيمتة فالمواطن مهم ساعة الحاجة فقط وباق الأيام فهو بلا قائمة نطالب السادة النواب بالسعي لحل مشاكل بلدكم وأهاليكم وأبناءكم وأتركوا باق الشعب فلهو رب أسمة الكريم لو نظرنا للنواب الأن لوجدنا أهتماهم الحقيقى بمكان تواجدهم فقط وباق الدائرة في داهية لذلك عودة أسم مجلس الشعب ضرورى وإلغاء أسم مجلس النواب نحن الشعب صاحب الأرض والحق في البلاد وأنتم مجموعة أختارنكم لحل مشاكلنا وأذا فشلتوا في مهامكم فلا مجال لن سوى أستمارة تمرد لكل من يتمرد علينا وغير قادر علي تحمل المسؤلية نطالبكم بعمل مقارات فى كل القري ليس فى بلدكم فقط نطالبكم بالسعي نحو تطوير كل الدوائر ليس بلدكم فقط فأنتم نواب لنا وليس لبلدكم فقط أصواتنا هي السبب بعد أرادة الله في نجاحكم فعلموا الكراسي فانية والباق العمل الصالح فكونوا أقرب للمواطن من المسؤل بدون المواطن ليس لكم قيمة عن المسؤل فأنتم تتكلموا وتطالبوا بأسماءنا فمن غيرنا فأنتم مواطنين فقط ولكن بنا نواب عنا فنحن الثابت والباقي متغيرات فحتاج دعمكم في قضاينا وكل مشاكل قرانا فلا تقفوا مكتوفي الأيدي وأتركوا الصراعات فصالح العام فوق أي شخص عاشت مصر حرة أبية

شاهد أيضاً

بالفيديو كارثة شمالي روسيا وبوتن يعلن الطوارئ

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتن حالة الطوارئ في منطقة شمالي سيبيريا، بعد أن تسبب تسرب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *