الإثنين , أكتوبر 5 2020
الباسبور

المصريين بالخارج ليسوا هوامش أو بقرة تحلب لكم اللبن وقت الحاجة فقط أنما رقم مهم فى حل الأزمة المصرية الحالية.

الجاليات المصرية بالخارج واحده من أكبر الجاليات العربية المنتشرة بالوطن العربى والعالم ، حيث تخطى عدد المصريين بالخارج ال 10 مليون مصرى منتشرين فى ربوع المعمورة ، وبحسبة بسيطة هذا العدد يتخطى عدد سكان دولة مكتملة الأركان مثل قطر أو البحرين على سبيل المثال ، وبالرغم من ضخامة عدد المصريين بالخارج إلا أن الدولة المصرية لم تفكر ولو للحظة واحده لتحويل هذا العدد الكبير الى داعم للدولة ، فلم أجد دولة فى العالم لا تعرف قيمة ابنائها فى الخارج مثل مصر، بل لم أجد دولة فى العالم لا تعرف حتى عدد ابنائها بالخارج سوى مصر ، تركتهم منذ عشرات السنين ، بدون ظهر أو سند يتعرضون للظلم والبطش من قبل كفلائهم فى دول الخليج، بل شاركت فى هذا الظلم عليهم حينما قامت بتعيين موظفين إداريين فى مبانى ضخمة تسمى السفارات المصرية بالخارج ، كل ما يهم العاملين بها هو الشو الإعلامى والجلوس بجوار حكام الدولة الموجودين بها ، وراتب أخر كل شهر ، وحينما صرخ المصريين بالخارج من تجاهل الدولة ، تدخلت الدولة مرة أخرى وقامت بتليمع بعض الكيانات والاتحادات الوهمية تحت مسمى أنهم يمثلون المصريين بالخارج ، لا يعرفون عن دورهم سوى برامج التوك شو والصحف ، والجلوس مع السفراء، والحصول على مزايا من الدولة .

 صفحة تهتم بمشاكل  المصريين بالخارج

 

رئيس اتحاد المصريين بالخارج
رئيس اتحاد المصريين بالخارج

 

أما مشاكل المصريين بالخارج فهى غير موجوده على أجندتهم الخاصة، ولعل الأكثر كارثية من هذا وذاك هو أن يتحدث نواب البرلمان المختارين من قبل الشعب بنفس طريقة رجال الدولة ، وأصدق دليل على ما نقوله ما قاله النائب يسرى المغازى وكيل لجنة الإسكان بمجلس النواب و الذى طالب بضرورة التواصل مع المصريين بالخارج من خلال الكيانات والاتحادات الموجوده بالخارج سواء بالدول العربية أو الأجنبية

 

 النائب يسرى المغازى
النائب يسرى المغازى

 

حيث اكد مغازى فى بيان صحفى أن المصريين بالخارج من أهم مصادر إمداد الدولة بالعملة الصعبة ويعتبرون سفراء لمصر بالخارج وجزء من الأمن القومى ، مطالباً كل الكيانات بالخارج بضرورة التكاتف مع بعضهم البعض من أجل مساندة الدولة
كما أكد مغازى بأن المصريين بالخارج يبلغ تعدادهم ال 8 مليون مصرى بالخارج مما يحتم التواصل معهم وبحث مشاكلهم وكيفية الاستفادة منهم فى دعم مصر .
الى هنا انتهى كلام وكيل لجنة الإسكان الذى لا يختلف كثيراً عن رجال الدولة ، كان هذا الكلام فى الماضى يمر مرور الكرام على المصريين بالخارج فهو معتاد ومكرر ولا يفرق كثيراً عن سابقيه لكن هذه المرة خرج من رحم المصريين بالخارج شباب لا يعرفون الصمت ، ولا يجيدون لغة المداهنات وأكبر دليل على ما نسرده ونقوله ما قاله مؤسس حملة اعفاء جمركى محمود شكل والمجموعة التى تعمل معه فى رده على وكيل لجنة الإسكان حينما قال
انه لا يوجد اتحاد للمصريين بالخارج قانوني وأن الموجود علي الساحة الأن ، ما هي الا اجتهادات من بعض الأشخاص المجهولين والغير معروفين
وأكد شكل أنه لا يوجد شخص يمثل العاملين بالخارج حتي الأن وكل مصرى بالخارج يمثل نفسه فقط.

 

شكل مؤسس الحملة
شكل مؤسس الحملة

 

وأكد محمود شكل مؤسس حملة اعفاء جمركي أن النائب يسري غائب عن الواقع لأن عدد العاملين بالخارج يتجاوز ١٠ مليون عامل موضحاً انه طلب من فترة قنوات الإعلام المصري بعدم الاعتراف بأي كيان غير شرعي يحمل اسم اتحاد المصريين بالخارج.

وأكد مؤسس حملة اعفاء جمركي أن الفكر القديم وهو الاستفادة فقط بدون تقديم خدمات للمغتربين مازال مسيطر علي بعض المسئولين بالدولة سواء تنفيذيين أو شعبين مؤكدا أن الوضع بالخارج الأن أصبح صعب للغاية وشركات كثيرة تصفي وعماله كثيرة مهدده بالرحيل وبالاخص في الوطن العربي.
وطلب محمود شكل مؤسس حملة اعفاء جمركي من النائب يسري ان يقف في صف المغتربين ولو لمرة واحدة بتقديم مشروع يفيد الطرفين مثل مشروع الاعفاء الجمركي مؤكدا علي انه لا مجال لأي شخص كان من يكون أن يزايد علي حب المريين بالخارج لدولتهم مصر
وأكد شكل أن كل الإقتراحات التي قدمت علي الساحة من بعض المسئولين هي اقتراحات جزئية لا تفيد من بعيد او من قريب وطلب محمود شكل من النواب التفكير في تقديم معاش أو تأمين للمغتربين الي جانب مساندة حملة اعفاء جمركي.

شاهد أيضاً

إثيوبيا تتخذ قراراً جديداً بشأن سد النهضة

نازك شوقى لأسباب تتعلق بدواعٍ أمنية ، أعلنت هيئة الطيران المدني الإثيوبية، غلق المجال الجوي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *