الجمعة , سبتمبر 17 2021
جرجس ثروت – عضو اتحاد كتاب مصر

الفصل الأول من رواية ” الباشمهندس “

تأليف الكاتب والسيناريست : جرجس ثروت

==========================

بعد منتصف الليل على الطريق الزراعي إلى القاهرة وقبل محافظة الجيزة بقليل من الكيلومترات على جانب الطريق بالقرب من حافة الترعة وجدت جثة مدرجة في دمائها لفتاة في العشرينات من العمر, وقد ظن البعض أنها أصيبت في تصادم سيارة مسرعة, ولا احد يعرف من هي وما الذي جاء بها إلى هذا المكان وماذا حدث لها ؟

تم نقل الجثة بمعرفة الشرطة إلى مصلحة الطب الشرعي للتعرف على أسباب الوفاة, وفى نفس الوقت عمل التحريات اللازمة لمعرفة من هي؟

لم يكن مع الجثة اى شئ يثبت هويتها, ونشرت الجرائد الحادث مع صورة القتيلة حتى يستطيع أهلها التعرف عليها واستلام الجثة ودفنها ومرت ثلاثة أيام ولم يتقدم احد إلى المشرحة لاستلام الجثة, وفى هذا الوقت كان رياض يقف وسط العمال ويمسك بيده الجرنال, ويتحدث مع شاب اسمه جهلان صعيدي في الأربعينات من عمره مقيم بالجيزة مع أسرته بالقرب من مجال عمله بالمقاولات, أما عائلته الكبيرة تقيم في قرية كوم الجهالنة مسقط رأسه نسبة إلى عائلته الكبيرة, كان جهلان يتمتع بصحة جيدة وبنية قوية جعلته يعمل في مجال المعمارحتى استطاع أن يكون مقاول معروف, ولكنه كان سريع الانفعال متسرع إلى حد التهور عالي الصوت يعتز بأصوله الصعيدية, ويفتخر بنسبه وشرف عائلته, وكثيرا ما كان يختلف مع المهندس رياض في كثير من الأمور بسبب اختلاف طبيعتهم لأن رياض كان قوى الشخصية وطيب القلب ويعرف عنه الجميع انه لطيف ورومانسي وكان يتمتع بقدر كبير من الوسامة على عكس جهلان ومعتدل القامة في الأربعينات من العمر, شعره اسود وعيناه عسلية ومعروف عنه انه قوى الملاحظة ومتحدث جيد, لفت نظر جهلان صورة الفتاة بالجرنال فطلب منه يقرأ الحادثة :

  • بعد إذنك الجرنال يا باشمهندس ؟؟؟

  • لسه ما خلصتوش

  • هدهولك تانى

  • أه بحسب هتديه للعمال يفطروا عليه

  • لا .. العمال فطروا وخلصوا

  • ومن امتى بتقرأ جرايد يا جهلان ؟؟؟

  • هتخلينى اغير فكرتي عنك

  • وإيه اللي في وشك دا ؟؟؟

  • ها .. دا .. دا

  • دا إيه القطة خربشتك !!!

  • حاجة زى أكده

  • أوعى تكون تقلت الهزار مع أم العيال

  • بالك رايق يا باشمهندس

  • وما يرقش ليه ؟؟؟

  • هتدينى الجرنال .. ولا أغور اشترى واحد

  • أنت زعلت .. أنا بضحك معاك

  • مش وقت ضحك دلوكيت واصل

  • مالك فيه إيه يا مقاول كفالله الشر !!!

  • والشر يغور ليه ويسيبنا في حالنا عاد

رياض يلاحظ توتر جهلان أكثر من العادة وهو يقرأ الجرنال ويتصبب العرق منه حتى كلامه مع رياض كان حاد أكثر من كل مرة, وبعد أن ينتهي من القراءة يلقى الجرنال على الأرض بغضب شديد ويترك رياض دون استئذان, تعجب من تصرفه وانحنى على الأرض واخذ الجرنال, وكان الخبر يتصدر الصفحة وقرأ الحادثة وبقوة ملاحظته استطاع أن يلاحظ الشبه بين جهلان والضحية .

جاء تقرير الطب الشرعي يثبت أن الفتاة قتلت عن طريق الخنق بقوة تبدوا واضحة على فقرات الرقبة وهى حامل في الشهر الرابع, وبعد عرض التقارير على النيابة أمرت بدفنها دون التوصل لمعرفة هويتها وغسلتها المشرحة وتم تكفينها ثم دفنت في مقابر الصدقة .

بقرية كوم الجهالنة التي تعيش عائلة جهلان يعيش رجل عبيط في الثلاثينات من العمر يدعى بركة لا يترك ميت حتى يودعه إلى قبره ولا يدع جنازة لا يشارك فيها محبوب من الناس لطيبته, يهمل مظهره ولكن ليس كالمتشردين لأن والدته على قيد الحياة تهتم به إلى حد ما  كان بركة ثقيل اللسان يتلعثم في حديثه وينطق الكثير من الحروف بشكل غير سليم واشهرها الشين عندما ينطقها بطريقة مضحكة سين وكان كثير التجوال بشوارع القرية لأنه يقضى يومه خارج المنزل, كان يمشى وهو يقول بصوت عال : ليت يوم يا تالم وبترا يتكسف المستور, وجد بركة بالقرب من مكان الحادث حافظة نقود بها مبلغ ثلاثمائة جنيه وبطاقة رقم قومي لفتاة اسمها عفاف من القرية, اخذ النقود فرحا, وبسرعة ذهب إلى دكان بقال يدعى شحات معروف بعدم أمانته, وكثيرا ما كان يطرده من أمام الدكان ويرفض أن يعطيه شيئا مجانا, تقدم بركة هذه المرة ومعه النقود ليشترى طعام ومشروبا غازيا وسيجارة سوبر :

  • ياللا غور من إهنه يا وش الفقر !!!

  • لا مش غاير .. اها

  • طيب استنى عليا .. أنا هخلص عليك بالمقشة اللي في الدكان

  • هو أنا .. أنا جاى اسحت منك .. دا أنت اللي .. اللي سحات

  • كمان بتتريق عليا يا أبو نص لسان أنت .. هتغور ولا …..

  • خلاص ألوح استرى من تكان تانى .. انا معاى فلوس

  • فلوس !!! دا صحيح .. خد .. خد تعال هاديك اللي عاوزه

  • طيب خت دول .. وهات تيسين عيس فينو ولانسون كتير .. وكمان كزازة كاكولا مسكعة .. و .. و .. ما تنساس الدُخان

  • إيه دا مين اللي اداك الفلوس دى .. وايه اللي معاك دى ؟؟؟

  • أنت مش ليك تعوه .. تدينى بيهم وكل وكاكولا وسجارة

وبعد أن ينظر شحات حوله ليتأكد من عدم وجود من يراه يأخذ منه النقود بفرح ويفحص البطاقة فيعرف صاحبتها التي اختفت من القرية بعد فضح أمرها لعلاقتها بشاب غرر بها بعد أن اظهر له حبه ووعدها بالزواج, وقبل أن تظهر فضيحتها للعلن طلبت منه الزواج, وبعد الكثير من التبريرات والأعذار لضيق الحال هددته بعائلتها الكبيرة والقوية حتى تجبره على الوفاء بوعده .

اخذ شحات النقود وبسرعة أعطى بركة الكثير من العيش الفينو ولانشون, واخذ يفكر في التخلص من البطاقة بطريقة تبعد عنه الشبهات بعد أن سرق النقود من العبيط لأنه لا يعرف عددها جيدا وكم تساوى من الخبز والمشروبات, وكان هذا اليوم هو أكثر مبيعات الرجل الذي لا يجيد التعامل مع زبائنه فضلا عن كونه لصا, وكان بركة هو أهم زبائن اليوم :

  • فين الكاكولا .. والتخان يا سحات ؟؟؟

  • ايوا حاضر .. خد يا عم قزازتين وعلبة دخان سوبر كمان

  • حت هيموت النهارتة .. كل ته حتة واحتة !!!

  • اومال .. هو أنا عندي أغلى منك يا بركة

  • جاك خابط .. أنت .. أنت كنت عاوز تتربني بالمكنسة

  • دا أنا كنت بضحك معاك .. عاوزك بعد ما تاكل وتشرب الكاكولا وتحبس بالسجاير تروح تودى البطاقة دي في البوستة .. ومين عارف يمكن يصرفولك بيها فلوس تانى

بركة ينظر إليه فرحا وهو يتجشأ بعد أن شرب الكوكاكولا, وتناول منه الكبريت ليشعل سيجارته في سعادة مع ابتسامةلم يعتادها من الشحات :

  • البوستة .. ف .. ف .. فلوس تانى

  • أه اومال .. اهل البلد كلاتهم بيروحوا ياخدوا فلوس من البوستة .. أنت عارفها ولا عامل عبيط

  • أنت اللي عبيط .. أنا عارفها في الناحية البحرية

  • عفارم عليك .. تديهالهم هناك ولو سألوك جبتها من وين ؟؟؟ قولهم .. قولهم

  • اقولهم ادهانى السحات

  • سحات إيه اللي يخرب بيتك .. مش أنت اللي جايبها

  • ايو .. ايو سح .. أنا اللي جايبها

  • أنت لقيتها فين ياض يا بركة ؟؟؟

  • مس هكولك

  • خلاص مش عاوز اعرف .. ياللا غور اعمل زى ما قلت لك وما تورينيش وشك هنا تانى

  • تانى بتزعق فيا .. ر.. ر.. رجفتنى الله يخرب بيتك

  • غور يا ابن العبيطة

  • أنت

ليت يوم يا تالم .. وبترا يتكسف المستور

 

شاهد أيضاً

مع أكبر مجمع سجون..مش هتقدر تغمض عينيك

مختار محمود في اليوم التالي لافتتاح أكبر مجمع للسجون، الذي تم الإعلان والترويج له مؤخرًا، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *