الجمعة , سبتمبر 17 2021
معبد أبو سمبل
معبد أبو سمبل

4 آلاف سائح يشهدون تعامد الشمس على وجه رمسيس الثاني

شاهد نحو 4 آلاف سائح أجنبى وزائر مصرى ظاهرة تعامد الشمس على وجه الملك رمسيس الثاني، تحت شعار “مصر الأمن والأمان”، صباح اليوم الأربعاء، الساعة 6.22 دقيقة صباحًا، والتى استمرت لنحو 20 دقيقة حتى الساعة 6.42 دقيقة صباحًا، وذلك بحضور الدكتور خالد العنانى وزير الآثار، والكاتب حلمى نمنم وزير الثقافة، ويحيى راشد وزير السياحة، واللواء مجدى حجازى محافظ أسوان، وسفير دولة سويسرا ماركوس لايتنر.
يأتي ذلك إضافة إلى تغطية إعلامية واسعة من وكالات الأنباء العالمية والمحطات التلفزيونية، فضلًا عن ممثلى الصحف القومية والمحلية ليكون ذلك نقطة انطلاق حقيقية نحو عودة السياحة إلى معدلاتها الطبيعية التى تتناسب مع عظمة الحضارة المصرية، ومقومات مقاصدها السياحية.
وأكد اللواء مجدى حجازى أنه نظرًا للحضور السياحى والجماهيرى الكبير لمشاهدة ظاهرة تعامد الشمس بمعبدى أبو سمبل تم نقل هذا الحدث العالمى الفريد على شاشات تم وضعها أمام المعبد؛ لإتاحة مشاهدة لحظة تعامد الشمس لجميع الحضور بعيدًا عن التزاحم والتكدس، وهو الذى تزامن مع تقديم فقرات فنية للفرق المشاركة فى الفعاليات بساحة المعبد ليستمتع بذلك السائحون والزائرون.
وأوضح أنه تم اتخاذ العديد من إجراءات التنظيم والتأمين لتحقيق السيولة فى دخول وخروج المعبد، بالإضافة إلى تكثيف التواجد الأمنى داخل صحن المعبد وقدس الأقداس، وهو الذى لاقى ارتياحًا من الأفواج السياحية والزائرين المصريين.
ومن جانبه، أوضح الدكتور خالد العنانى أن ظاهرة تعامد الشمس على وجه الملك رمسيس الثاني تعد ظاهرة فريدة من نوعها، حيث يبلغ عمرها 33 قرنًا من الزمان، والتى جسدت التقدم العلمي الذى توصل له القدماء المصريون، خاصة فى علم الفلك والنحت والتخطيط والهندسة والتصوير والدليل على ذلك الآثار والمبانى العريقة التى شيدوها فى كل مكان، مشيرًا إلى أن هذه الآثار كانت شاهدة على الحضارة العريقة التى خلدها المصري القديم فى هذه البقعة الخالدة من العالم، وظاهرة تعامد الشمس تتم مرتين خلال العام إحداهما يوم 22 أكتوبر احتفالًا بموسم الفيضان والزراعة، والأخرى يوم 22 فبراير احتفالًا ببدء موسم الحصاد، حيث تحدث الظاهرة بتعامد شعاع الشمس على تمثال الملك رمسيس الثانى وتماثيل الآلهة (أمون ورع حور وبيتاح) وتخترق الشمس صالات معبد رمسيس الثانى التى ترتفع بطول 60 مترًا داخل قدس الأقداس، كما أن تلك الظاهرة والمعجزة الفلكية كانت لاعتقاد عند المصريين القدماء بوجود علاقة بين الملك رمسيس الثاني والآلهة رع آله الشمس عند القدماء المصريين.

شاهد أيضاً

الفنان كريم فهمي يتعرض لوعكة صحية خطيرة وينقل إلى المستشفى وننشر تفاصيل عن المرض

وعكة صحية خطيرة، تعرض لها الفنان كريم فهمي، بحسب مأ أعلنته الممثلة ومصممة الأزياء ندى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *