الثلاثاء , سبتمبر 21 2021

عناصر «بيت المقدس» يحرقون قبطيًا حيًا حتى الموت أمام والده في العريش

شهدت مدينة العريش جريمة بشعة، حيث أقدم عناصر تابعة على تنظيم بيت المقدس، على حرق قبطي حيًا حتى الموت، أمام والده ثم قتل الأخير بالرصاص.

كان أهالي العرض عثروا علي جثتين لقبطيين في الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، ملقاة بشارع سليمان الفارسي، خلف مدرسة الإعدادية للغات بمدينة العريش، فأبلغوا الأجهزة الأمنية بها.

بإجراء التحريات تبين أن القتيلان هما، سعد حكيم حنا، 65 عامًا، مقتول بطلق ناري بالرأس، ونجله “مدحت” 45 عامًا، حرقًا، وجثته متفحمة تمامًا، حيث أقدم مجموعة من العناصر الإرهابية التابعة لبيت المقدس على خطف الاثنين، وحرق الأخير وهو حيًا حتى الموت أمام والده، وجعل الأب يشاهد نجله وهو يموت، ثم قتله بعد ذلك بالرصاص الحي.

تم نقل جثمان القتيلين إلى مستشفى العريش العام، وتحرير محضر بالواقعة، وجارِ تكثيف التحريات للقبض على الجناة.

يذكر أنه قد سبق هذا الحادث، مقتل 3 أقباط بالعريش علي أيدي التنظيم الإرهابي بينهم طبيب ومدرس وتاجر في حوادث متفرقة علي مدار الأسبوعين الماضيين.

شاهد أيضاً

تشييع جثمان المشير طنطاوي من مسجد المشير بعد قليل

كانت الترتيبات النهائية لتشييع جنازة المشير محمد حسين طنطاوي، القائد العام السابق للقوات المسلحة الذي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *