السبت , يونيو 6 2020
الشرطة

ليلة بريطانية حزينة بعد واقعة دهس فى محيط مجلس العموم البريطانى .

أمضت العاصمة البريطانية لندن ليلتها أمس الأربعاء على دموع الحزن التى زُرفت بعد الاعتداء الإرهابى الذى أودى بحياة 5 أشخاص وأسفر عن إصابة 40 آخرين بمحيط مجلس العموم البريطانى، بعدما تعرض ضابط شرطة لحادث طعن، أعقبه تبادل إطلاق نار من قبل الشرطة ومجهولين، ووقع حادث دهس لمواطنين على جسر ويستمنستر، والذى ترتب عليه حالة من الرعب والزعر فى المنطقة التى امتلئت بالدماء.

Palace-of-Westminster-incident

أسفرت عملية دهس بسيارة فى محيط مجلس العموم عن مقتل 5 أشخاص، بينهم شرطى والمهاجم، وإصابة نحو 40 آخرين، ووصفت الشرطة البريطانية الهجوم بأنه إرهابى.
وتعود أحداث الواقعة عندما دهس المهاجم، مساء أمس الأربعاء، بسيارته عددا من المارة، وطعن شرطيا على جسر وستمنستر المجاور للبرلمان، وتبين أن من بين القتلى المهاجم والشرطى الذى طعنه، فى حين أن القتلى الثلاثة الآخرين كانوا من المارة.

وظهرت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماى باللون الأسود خلال إلقاء بيان عقب الحادث، والذى وصفت فيه الهجوم بأنه “مقزز ودنيء”، وأكدت، فى بيان، أن مستوى التهديد الإرهابى فى البلاد الذى تم تحديده عند مستوى الخطر الشديد لن يتغير.

وقالت ماي: “اختار الإرهابى أن يضرب فى قلب عاصمتنا، حيث يتجمع أشخاص من جميع الجنسيات والديانات والثقافات للاحتفال بقيم الحرية والديمقراطية وحرية التعبير”.

18

ووعد رئيس بلدية لندن، صادق خان، بنشر قوات شرطة إضافية فى شوارع المدينة للحفاظ على سلامة سكان لندن والزائرين.

وأضاف: “نقف سويا فى وجه من يسعون للإضرار بنا وتدمير أسلوب حياتنا..ولن يخاف اللندنيون أبدا من الإرهاب”.

17

وفى السياق ذاته، قال رئيس وحدة مكافحة الإرهاب بشرطة لندن، مارك راولي، للصحفيين، عن الهجوم: “أعلناه حادثا إرهابيا، وتجرى قيادة مكافحة الإرهاب تحقيقا شاملا فى الأحداث التى وقعت اليوم”.

وقال إن “التحقيق السريع” الذى أجرته الشرطة يقوم على فرضية أن الهجوم من نوع “الإرهاب الإسلامي”، مضيفا أن الشرطة تعتقد أنها تعرف هوية المهاجم، لكنها لن تذكر أى تفاصيل فى الوقت الراهن.

16

فى السياق نفسه، اعتقلت الشرطة البريطانية عدة أشخاص بعد أن داهمت منزلا فى برمنجهام فى إطار التحقيق فى الهجوم ، ونقلت قناة سكاى نيوز التليفزيونية اليوم الخميس، عن مصادر لم تسمها، أن الشرطة البريطانية ألقت القبض على عدة أشخاص بعد أن داهمت المنزل.
وجاء الهجوم فى الذكرى السنوية الأولى للهجمات التى شنها إرهابيون متشددون فى بروكسل وقتل فيها 32 شخصا، وجرى تعليق جلسة مجلس العموم التى كانت منعقدة وطلب من المشرعين البقاء داخل القاعة.

وبعد ساعات من الحادث اعتقلت الشرطة البريطانية عدة أشخاص بعد أن داهمت منزلا فى برمنجهام فى إطار التحقيق فى الهجوم الذى وقع قرب البرلمان أمس الأربعاء.

ومن ناحيتهم قال مسئولون، إن مجلسى العموم واللوردات بالبرلمان البريطانى، سينعقدان فى موعدهما المعتاد اليوم الخميس، فى أعقاب هجوم خارج مبنى البرلمان الأربعاء الذى قتل فيه 5 أشخاص وأصيب نحو 40 آخرين.
وقالت الصفحة الشخصية الخاصة بالبرلمان على تويتر، مساء الأربعاء، “نؤكد لكم أن مجلسى العموم واللوردات سينعقدان فى مواعيدهما العادية”.

شاهد أيضاً

البرازيل تهدد منظمة الصحة العالمية ..

كتبت / أمل فرج منذ فترة ليست بقليلة ومنظمة الصحة العالمية تثير الجدل حول مصداقيتها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *