الأربعاء , أغسطس 17 2022

الشرطة المصرية عملها اضطهاد الاقباط فقط

هذا على لسان من تعرضت للحادث

عارفين يعني ايه ابقي ماشية في الشارع مروحة .. في بلد المفروض انها بلد الأمن والأمان زي مابيقولوا وهي بلد البلطجة بلد التعدي علي الناس ..والاقي عيال في توكتوك بيجرو ويرشو علي ضهري ودراعي مية نار ولا كلور وتقريبا الحمد لله كان كلور خام مش مية نار يعني دة لو كان في وشي كان حصلي ايه !
وياريت حتي الناس اللي في الشارع اتحركوا ولا اتكلموا ولا اي حاجة في بلد مافيهاش نخوة ولا رجولة .. الكل كان واقف بيتفرج في الشارع !!

 

 

شاهد أيضاً

رحيل مسيحى أقصرى وسط حزن شديد من أسرته

انتقل علي رجاء القيامة السيد عماد عبد النور اسكندر نجع الخطبة بجوار المرور صاحب  فراشة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *