السبت , يناير 8 2022
داعش

مفاجأة فى تحريات الأمن الوطنى حول مذبحة المنيا الإرهابى .

قالت تحريات الأمن الوطنى إن عناصر خلية الوادى التابعة لتنظيم داعش هى من نفذت عملية استهداف المواطنين الأقباط فى رحلة إلى أحد الأديرة بالمنيا، وأضافت التحريات أن عناصر الخلية التى شاركت فى تنفيذ الجريمة ضمت 12 عنصرا هاربا من خلية تفجير الكنيسة البطرسية على رأسهم عمرو سعد عباس، وأن المتهمين استخدموا فى الهجوم سيارات حصلوا عليها من بعض مجموعات التهريب عبر الحدود الليبية المصرية.

وأضافت التحريات أن الخلية رصدت خط سير الرحلات للدير أكثر من مرة، كما أنهم يعلمون ان هذا الرحلات إلى الدير تقام بشكل دورى، ولا يوجد تغيير فى خط سيرها، وأكدت التحقيقات وجود تواصل دائم بين عناصر الخلية وبين أفراد تنظيم داعش سيناء، وبين عناصر تابعة لداعش فى برقة وطربلس ودرنة بليبيا، وأنهم دأبوا على الخروج والدخول من مصر بطريقة غير شرعية من خلال واحة سيوة وصولا إلى واحة جغبوب حيث يرتبط عمرو سعد عباس بعناصر تابعة للكتائب المرتبطة بتنظيم داعش هناك.
وقالت مصادر أمنية إن التنظيم أصدر أوامره لعمرو عباس بأن يشكل تنظيما يعمل بشكل منعزل عن داعش سيناء يكون من بين مسئولياتها توفير خط جديد لنقل السلاح من مراكز التنظيم فى ليبيا إلى سيناء والقاهرة، ومحاولة اقامة معسكرات مغلقة لتدريب وتجنيد عناصر لداعش على ان تنضم هذه العناصر فيما بعد لجبهات القتال التابعة لداعش، وتخفيف الضغط والحصار الذى فرضته القوات المسلحة والشرطة على عناصر التنظيم فى سيناء.

شاهد أيضاً

بالصورة : بعد خسارتها 36 كيلو زوجها يسعى لتطليقها .

بعد زواج استمر ثلاثة عشر عاما اعتقد زوج البريطانية ليندسي جروف، 32 عاما، أنها تخونه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *