الجمعة , يناير 7 2022
دكتورة مرفت النمر

السعوديه تحكم مصر و تطبق قوانينها

بقلم الدكتورة  / ميرفت ميخائيل النمر 

كما عودنا برلمان العجائب ان نري ما لا تراه عين ونسمع ما لم تسمع به اذن وكما هو الحال في سلسله افلام “أليس في بلاد العجائب” وفي سابقه تُعد الاولي من نوعها في الهزل يخرج علينا بعض نواب البرلمان الوهابي بمحاوله لاسترجاع مصر والمصريين الي العصور الظلاميه واستيراد وطرح لبعض مشاريع قوانين اقل ما تتصف به انه التخلف والعته والاستبثار العقلي والفراغ الفكري والثقافي والمعرفي وتقييد للحريات وإن نم ينم عن جهل مطبق وعدم رؤيه وينقصه الخبرة السياسيه والحنكه لرجال البرلمان ويتضح انه لم يعد احد ينظر لصعوبة المرحله الراهنه و نجد المسئول البرلماني والذي يمتلك دورا رقابيا وتشريعيا و لأن البعض لايقدر ولا يعي مدي المسئوليه التي بصددها مراقبه الحكومه ومحاسبتها الي جانب سن القوانين التي ستطبق علي الاجيال الحاليه و القادمه قام احد النواب بتقديم مشروع قانون يطالب فيه بتحريم وتجريم الاسماء الغير عربيه داخل مصر علما بأن هذا القانون تم طرحه بالبرلمان السعودي منذ عدة سنوات! فهذا من الجائز في شبه الجزيره العربيه مجتمع قبلي وبدوي وعربي من الالف الي الياء, فقد وجد معالي “النايب” انه وبرلمانه انتهي من سن جميع القوانين والتشريعات التي ترفع المعاناه عن المواطن وحقق له الامن والامان والرخاء والرفاهيه واصبح دخل المواطن المصري يتساوي مع دخل المواطن السعودي وانه قدم حلول لكافه مشاكل المواطن من الاسكان والصحه والتعليم وتم تعديل القوانين العقيمه وشرع قوانين جديده لسرعه انجاز القضايا واصبح لدينا قانون ناجز يٌعمل به ولم يتبق له إلا قانون تجريم الاسماء الاجنبيه والاعجميه ! وهذا لأن سياده النائب الوهابي لا يعرف ان مصر دوله مصريه قبطيه فرعونيه وليست عربيه وان لم يكن يعلم هذا فعليه بقراءة التاريخ المصري القبطي و الفرعوني في بلاد القبط وان يدرك ان مصر هي ام الحضارات والتي علمت العالم بأثره الطب والجغرافيا والادب والرياضيات وفن العماره والهندسه والكمياء وغيرها من كافه العلوم وانها كانت دوله الملوك الفراعنه ولم يطلق عليها ام الدنيا من فراغ ولكن لأنها بالفعل ام الدنيا حضاره تصل الي 7000 سنه ولم يكن المصريون القدماء من شاربي بول الابل ولا ساكني الخيام ولا حفاة القدمين ,ولكن في غيبه وغفله قام هذا النائب باستيراد قوانين وضعيه جغرافيه لمملكه حديثه يُعد عمرها عشرات السنين والي الآن ينتعل ساكنيها الشباشب بعد ان كانوا شعب من الحفاه! ان لم يكن معاليه يعلم الثقافه المصريه ولم يعرف تاريخ مصر إما ان يصمت إما ان يقرأ تاريخ البلد التي يعيش بها لكي يعرف من هي ام الحضارات ومن هو رمسيس واحمس وحتشبسوت, وان لم يكن لديه ما يقدمه للبرلمان فكان افضل له ان يصمت بدلا من ان يقوم بتقديم مشروع قانون اقل ما يطلق عليه قانون البدو وساكني الخيام و الذي لا يصلح لاحفاد رمسيس ومينا .

فضلا عن انه قانون تمييزي يا سيادة النائب بمعني ان الاسماء التي طالب بها البرلمان السعودي مسبقا وقمت سيادتك باعادة طرحه وتغريم وتجريم من يسمون الاسماء الاجنبيه او الاعجاميه بعد تطبيق مشروع هذا القانون العنصري التمييزي تصبح بعد عدة سنوات الاسماء الاجنبيه والاعجميه المسيحيه تعبر عن هويه وديانه صاحبها وان يٌميز بها بين المصريين من منهم مسيحيا وآخر مسلما ! سياده “النايب” كفاكم تخريبا وتغييبا لعقول المصريين واتركوا الشعب في امنه وسلامه وكفاكم استيراد قوانين لا تعرفون الآثار التي ستترتب عليها فيما بعد ومدي خطورتها , هل يعلم النائب آثار هذ القانون التمييزي العنصري ؟ ام انه قام باستيراده دون ان يعلم انه بذلك يشق صف المصريين ؟ سؤال أخير لمعالي النائب مستورد القوانين الجغرافيه والتمييزيه العنصريه , هل اسم سيدنا جبرائيل ليس اجنبيا واعجميا يا سياده النائب؟ وهل كانت وقتها اللغه العربيه؟ نحن المصريون من نصنع تاريخ العالم وحضارته! فكيف لك ان تستورد هذا القانون البغيض؟؟ للعلم ياسياده النائب : سعادتك بتتكلم مصري مش عربي الاصل في الارض ! والارض مصريه فرعونيه .

بالاضافه إلي ان سياده النائب خرج في تصريح اكثر ناريه بمداخله في احد البرامج يبرر التحرش ويعطي المبررات بحجه للمتحرش بأن الانثي هي من تساهم وتساعد في التحرش بها من خلال ملابسها علما بان الحاله التي كان الحديث بصددها فتاه في معهد ازهري وكانت محجبه وترتدي زي الحشمه!! يا سياده النايب الانثي تتعامل مع الرجل كانسان يفكر ولكن الانسان الذي يثار عند رؤيته جسد انثي لا يستحق هذا اللقب لأنه لغي عقله الذي ميزه به الله وتعامل كما تتعامل الكلاب و تتحرش بالاناث في عموم الشوارع !! بالاضافه الي النائبه التي قامت بطرح مشروع قانون يبيح اخصاء المتحرش جنسيا وهذه النائبه الوهابيه ايضا قامت باستيراد هذه الفتوي الاجراميه من مفتي بالسعوديه ايضا (سعود بن عبدالله الفنيسان) فهؤلاء لا دخل لهم بسن القوانين والتشريعات يا سيادة “النايبه” !هل من المعقول ان نقوم باستيراد فتاوي اقل ما يقال عنها وتتصفه به انه اعتداء صارخ لحقوق الانسان وتُعد جرم يعاقب عليه القانون, اذا كانت سيادة النايبه لاتعلم ان القانون يطبق ويُعاقب علي إحداث العاهه المستديمه لها نسبه مئويه لتحديد العاهه وقيمه الضرر ؟ هل تعلم سيادة النائبه ان فقد سُلَمِية الاصبع تقدر بنسبه 6% عاهه مستديمه لفقد جزء من العضو أو وظيفته؟ واي اخصاء تريده سيادة النايبه ؟ استئصال العضو الذكري باكمله لانهاء حياه المتحرش كانسان طبيعي علي خطأ صبياني؟ هل نعاقب من ارتكب جنحه بمعاقبته بجنايه لا انسانيه ولا قانونيه؟ ؟ هل تريد استئصال جزء من العضو الذكري؟ ام تريد استئصال الخصيتين ليعجز المتحرش عن كامل الانتصاب وحرمانه من حقه في الحياه والانجاب ؟ هل فكرت النائبه المستورده للقانون السعودي الوضعي الصحراوي وما يترتب عليه هذا القانون المجحف الذي يعاقب عليه القانون وتطبق عليه احكام قانون العقوبات ؟ هل قامت النائبه بطرح مشروع القانون دون ان تحدد الطلبات والطرق للاخصاء؟ ام قامت بتقديم جدول به يحدد مقصدها؟ ام قدمته كما نقلته عن مفتي السعوديه دون تعديل ؟ وكان من الاجدر بسيادة النائبه ان تخصي نجل شقيقتها الذي كان متحفظا عليه في قضيه تحرش بقسم مدينه نصر ! ولا ايه معالي النائبه ؟ ونأتي للنائب الاكثر وهابيه وتحرشا ويبدو ان سيادة النائب ايضا لا يعلم ان هناك قانون يحمي الانثي من التحرش الفعلي و الفكري والاخلاقي في مصر ويمنع تطبيق قانون اقل وصف له انه التحرش وهتك عرض فقد قام سيادة النائب بطرح مشروع قانون ملزم لكشف العذريه علي طالبات الجامعه ولكن في حقيقه الامر ان معالي النائب كان مختلفا بعض الشيء فقد قام باستيراد قانونا اندونيسيا ! اي قوانين هذه ومن اي الدول نستوردها ؟ هذه القوانين البدائيه المتخلفه التي تبيح خصوصيه البشر وانتهاك صارخ لحقوق اي انسان فمن هذا الذي يعطي لنفسه حق سن قوانين وبدلا من ان تحمي الانسان الذي كرمه الله وتصون حقوقه بالعكس تنتهك حريته وتهتك عرضه ! ألم يعلم معالي النائب ان العاهرات وبنات الهوي والداعرات والمثليين والسحاقيين اذا رفض احد من هؤلاء توقيع الكشف الطبي عليه من قبل جهات قضائيه منوطه وعلي رأسها الطب الشرعي لم ولن يستطيع اي مخلوق من اي جهه ان يُوقع الكشف الطبي عليه عنوه وإلا يُعد هذا تحرش وهتك عرض يعاقب عليه القانون ؟ وبناء عليه يقوم الطبيب الشرعي المُنتدب من الجهات القضائيه المحكمه او النيابه العامه بتحرير محضر رسمي مدون فيه اسباب عدم توقيع الكشف الطبي علي المتهم ام المتهمه لرفضه الكشف عليه, هل يعلم سيادة النائب ان مصر برغم ما تمر به فأنها مازالت مصر وستظل و التي ابتلعت وامتصت كل الاحتلالات والثقافات وفرضت ثقافتها ؟ ويبدو مما تم رصد القليل منه ان هذا البرلمان لم يعِ او يقدر صعوبه المرحله ولم يدرك ان دوره رقابي وتشريعي وليس استيرادي لقوانين دول وليده حديثه تتميز بالبدائيه والجهل والبدع والتخلف وبدلا من النهوض بالمجتمع اصبح بعض النواب من المراهقين السياسيين الذين تم اختيارهم بعنايه لمجرد ان يكون هناك برلمان لاستكمال الشكل الهيكلي لخارطه الطريق امام العالم ,وللعلم يا معالي النائب ان تربيه الابناء هي الاساس ووجود غشاء البكاره ليس دليلا علي العفه فهذه العفه في العقول والقلوب والاسر المحترمه داخل البيوت , فما اكثر البنات ذوات غشاء البكاري و هم اكثر خبرة من بائعات الهوي ! فضلا عن ان هناك البعض الآخر من النواب الذي يتقدم بمشروع قانون يستوجب طرد 80 % من الشعب في الشوارع بحد اقصي لبقاء المستأجر 10 سنوات! من هي الجهات التي اتت بهؤلاء النواب وعلي اي اساس تم اختيارهم ؟ هل جاء هؤلاء النواب من اجل الشعب ام للقصاص منه ؟؟ ويظهر الامر امام العالم ان هذا البرلمان ونوابه اختيار شعبي!!! واذا كان هذا بالفعل اختيار الشعب لما لم نصادف ولو نائبا منفردا يغرد خارج السرب و يطرح مشروع قانون واحد لصالح المواطن ؟ ولكن في حقيقه الامر ان كل ما تقدم من الساده النواب قوانين سُنت لتخدم الحكومه وتعتصر المواطن وحقوقه بدايه من قانون الخدمه المدنيه الي الضريبه المضافه الي تعويم الجنيه الي تخفيض الدعم غيره مما اقره برلمان الحكومه .

 

 

شاهد أيضاً

نسرين جمعة

اشتقت لمصر

نسرين جمعة احنا كمان اشتقنا لها , من عشرات السنين ملايين المصريين تاهوا , مش …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *