الجمعة , نوفمبر 5 2021
مروة عيسى

حقوق الإنسان الكحيان ومسلسل البراءة للجميع .

بقلم / مروة عيسى
اليوم أعيد نشر المقال الساخر الذي نشرته منذ عامين أو ربما يزيد أتعجب فيه عما يحدث للمواطن الكحيان ولكن يبقى الوضع كما هو عليه وربما أسوء من ما مضى .
عن حلم يراودني اتحدث هو المواطن الكحيان الذي يعيش عيش السعداء حياته مليئة بالمرح مش محتاج يتعب كتير عشان يحصل على رغيف العيش والحكومة موفره ليه كل حاجه بنزين يروح يلاقيه مدعم بزياده ولا زحمة ولا في أي حاجه حتى الشغل بيلاقيهم بيتحايلوا عليه عشان يروح يأخد مرتب من غير تعب ولا مجهود .
حتى لما يموت مفيش حزن ولا عزاء على حاجه لأنه ببساطة مش حاجه فهذه البلد نحيا بها لا قيمة لنا بها بلد نزيهة وفيها ديمقراطية كتيرة وكأنها قطعه أوروبية حديثة لا عندنا مشكلة زبالة ولا عيشة والطرق مفتوحة والكباري مخدومة فيها بكفاية وفي الاخر المواطن الكحيان مش عجبه العيشه وبيثور عشان شايف إن حقوقه منهموبه .
ليه مش عجبه العيشه عشان مرفه والحكومة خدماه في كل حاجه وبتخرج تقول معلشي مش قادرين نديكوا وبنشكركم على استحمالكم لينا والتقشف اللي معيشنكوا فيه عشان احنا نلاقي العيشه .
وهنا يشتغل الإعلام ويخرج يعمل شغلته المعروفه في مسح الأدمغه ويقول نصبر عشان بلدنا في حيره وبعد كده نلاقي التنويم المغناطيسي عمل مفعله والمواطن الكحيان يخرج يصقف ويقول فعلا دي حكومه أفضل من حكومات كتيرة .
وهنا يا عيني المواطن الكحيان يبدأ يحلم بوطن آمن يخده بين أحضانه ويطبطب عليه وفي الاخر يصحى يلاقي كابوس كبير على واقع مرير بيعيشه ويبدأ كل يوم في دوامة الحياه مستني يومه يجي عشان يستريح من العناء اللي في دنيا كلها خراب .
ولسه برده الغلبان عشمان انه يعيش يوم جميل في وطن سعيد معاه قوت يومه عشان يحس انه هوه في عيد ونرجع نقول لسه مستكترين عليك انك تكون سعيد فعلا هوه ده الكحيان .
فكر يعمل في يوم ثورة اسمها 25 يناير داق الذل وشاف شهداء كتير جنبه ماتوا عشان طلبوا عيشه كريمة وحرية قال هيجي يوم يتحاكموا وبلدنا ترجع لينا بس اتفاجيء إن كله جاي عاوز جزيرة وفضل يحلم بحلمه لحد ما صحى على كابوس بيقوله كفايه كده حلمت كتير بس حلمك ده ملوش تفسير دلوقتى بنصور مشهد من مسلسل البراءة للجميع وتسليم أراضينا لمن لا يستحق ورجعنا من تانى في حكومة هزلية مستنين حلم جديد يعيش فيه الكحيان من تانى ويا ترا حيحصله ايه تانى .
وفي النهاية اترك التعليق للقاريء واقول له سعيك مشكور يا أخ لا عزاء في المواطن الكحيان .

شاهد أيضاً

العمر بيجرى بيه .

بقلم سهير سليمالعمر بيجرى بيـــــــــــهكأنــه ميـــــهســالت علــى أرض بوروالارض عطشــانهحضنت الميه ف ثوانـــــىومـين يجيبهـــــا تانـــــــــىولـــو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *