الخميس , يناير 6 2022
العدل

مكالمات جنسية شاذة لأحد متهمي محاولة إغتيال قاضي عمليات رابعة .

أكد أحمد عبد العزيز ممثل النيابة العامة، فى “قضية محاولة اغتيال قاضى عمليات رابعة”، أثناء مرافعة الدفاع أمام محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار شبيب الضمرانى، أن النيابة العامة منعت عرض مكالمات جنسية شاذة لأحد المتهمين حرصا على عدم نشر الفضائح، جاء ذلك بعد تطاول أحد المتهمين على النيابة العامة واتهامها بإخفاء بعض الأدلة.

تعقد الجلسة برئاسة المستشار شبيب الضمرانى، وعضوية المستشارين خالد عوض وأيمن البابلى، وبحضور احمد عبد العزيز ممثل النيابة العامة، وأمانة سر محمد الجمل.

وعقب انتهاء الدفاع من مرافعته سمحت المحكمة للمتهمين بالحديث لهيئة المحكمة بناء على طلب الدفاع، وأثناء حديث المتهم محمد سعد عليوة تحدث عن طريقة القبض عليه، كما اتهم النيابة العامة بإخفاء بعض الأدلة من الدعوى، مما جعل المحكمة تتدخل وتؤكد بأن المحكمة تفصل فى قضية جنائية وليست قضية سياسية، وعقب ذلك تدخل أحمد عبد العزيز ممثل النيابة العامة ووجه حديثه للمتهم قائلا :” القضية بها العديد من الأدلة الملموسة، وأن النيابة استبعدت  مكالمات جنسية شاذة لأحد المتهمين تأدبا منها وحرص على عدم نشر الفضائح“.

وكانت النيابة العامة أحالت 6 من أعضاء جماعة الإخوان، إلى محكمة الجنايات، وهم “أسامة إبراهيم على عمر القيادى بتحالف دعم الشرعية والهارب إلى ألمانيا، ومحمد طه وهدان، ومحمد سعيد عليوة طه عضوى مكتب إرشاد جماعة الإخوان الإرهابية، وعبد الرحيم مبروك الصاوى مسئول العمليات النوعية بجنوب القاهرة، وحسن عبد الغفار السيد عبد الجواد، قائد المجموعة المنفذة، ومحمد السيد محمود عزام عضو المجموعة المنفذة للعملية“.

وجاء أمر الإحالة أنهم فى خلال الفترة من يونيو 2013 وحتى 10 مايو 2015 داخل وخارج مصر، أولا المتهمون من الأول وحتى الخامس، تولوا قيادة وإدارة بجماعة تأسست على خلاف أحكام القانون، الغرض منها الدعوة إلى تعطيل العمل بأحكام الدستور والقوانين، ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعى، بأن تولى المتهم أسامة إبراهيم على عمر الهارب، قيادة جماعة تسمى تحالف دعم الشرعية، والتى تضطلع بدورها فى التنسيق مع اللجان النوعية المنبثقة عن تنظيم جماعة الإخوان الإرهابية، لتنفيذ عمليات عدائية فى مواجهة مؤسسات الدولة، بينما تولى المتهمون ومحمد طه وهدان ومحمد سعيد عليوة طه قيادة تلك الجماعة الإرهابية بعضويتهما فى رأس هيكلها التنظيمى، والمسمى بمكتب إرشاد جماعة الإخوان.

شاهد أيضاً

كندا تستنجد بالجيش لمواجهة تحدي كورونا رغم فرض المزيد من القيود

كتبت ـ أمل فرج من خلال متابعة الأهرام الكندي لتطورات أزمة الوباء المستوحشة في كندا، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *