الأربعاء , يناير 5 2022
محمد فتحى

( المسيحيين من صخر )

هما المسيحيين من صخر
حد يرد على السؤال
دول اتحملوا بلا فخر
ظلم ياما يهد جبال
حد يقولى اى جواب
حد يعرفنى ايه السبب
مبيخافوش ليه من الإرهاب
اللى شافوا منه العجب
فى عز الظلم و الجباروت
متلاقيش فيهم واحد خايف
مبتفرقش معاهم حياة او موت
دى حقيقة مش كلام زايف
فى وقت الحداد تلاقيهم
بيبكوا محبة و فرح
اتارى مزروع فيهم
شجر سلام بيطرح طرح
ظلم يخلى الحديد يدوب
لو الطير الأخرس يتكلم
صبروا صبر الايوب
أجدع من اى معلم
مضطهدين مظلومين ساكتين
رافعين أيديهم للسما
مهما كانوا شايفين
ميعرفوش كره ولا عما
فعلا المسيحى مش جبان
القوة جواه جناين مزروعة
أبو قلب كله محبة إيمان
أبو ايدين للسما مرفوعة
فى عز الفتن القايدة
فى وقت المحن و النار
تلاقى مينا و عايدة
السلام جواهم أنهار
كلمات : محمد فتحى

شاهد أيضاً

نفر ما فى كويس !

في عام 2004 وصلت إلى مدينة الأحساء في شرق السعودية للتدريس في جامعتها بقسم الجغرافيا. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *