الأحد , يناير 9 2022
الأمير تميم

قطر تتطاول على دول مجلس التعاون الخليجي من جديد .

استمرارًا لمسلسل التطاول القطري على دول مجلس التعاون الخليجي، زعمت وسائل إعلام قطرية أن المجلس لم يقدم شيئا لقطر ولمصالحها الأمنية، مشيرةً إلى أن الدوحة تعتمد في ضمان أمنها على تحالفها مع تركيا وإيران.

وبحسب قناة “العربية” فقد جاء هذا التوجه الإعلامي القطري بهدف التقليل من دور مجلس التعاون الخليجي والحديث عن حق الدوحة في الانسحاب من المجلس لعدم ضمان مصالحها، خاصة بعد تلويح وزير الدولة الإماراتي للشئون الخارجية، أنور قرقاش، بإخراج قطر من المجلس.

وجاءت هذه المزاعم تزامنًا مع تصريحات السفير الإيراني السابق لدى قطر، عبد الله سهرابي، مع صحيفة “جام جام” الإيرانية، أمس، والتي كشف فيها أن أمير قطر، تميم بن حمد كان ينوي الانسحاب من مجلس التعاون منذ بداية الأزمة إلا أن مستشاريه نصحوه بالتريث.

وتعمل الدوحة جاهدة على التقليل من دور المجلس وفعاليته واصفة اياه بالـ”ميت سريريًا” زاعمة بأن لها الحق في الانسحاب منه معتمدة بذلك على تحالفها مع إيران، وهو الأمر الذي يعد مؤشرًا على نوايا قطر في الالتفاف نحو تأمين اقتصادها وصنع سياسة خارجية خارج إطار المربع الخليجي

شاهد أيضاً

وزيرة الصحة بأونتاريو تنشر التقرير اليومى لفيروس كورونا اليوم 9 يناير

تراجعت الإصابات فى اليوم الخامس لفرض القيود الجديدة التى فرضتها حكومة أونتاريو وفيما يلي نرصد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *