الجمعة , أكتوبر 22 2021
«السيسى» فى أول اجتماع بالحكومة الجديدة
السيسى

الحكومة تضع الخطوط العريضة فى 29 خطوة لتنفيذ أكبر مشروع بالقاهرة .

 

مثلث ماسبيرو، تعد المنطقة الوحيدة التى كانت تمثل الشوكة والعقبة لكل حكومة تتولى مسئولية البلاد، منذ عهد الرئيس الأسبق مبارك وحتى الآن، ولكن حكومة شريف إسماعيل قررت أن تتحدى الصعاب وتقتحم المشروع بكل مشاكله ..ونستعرض لكم فى هذا التقرير المشروع منذ البداية وحتى النهاية من خلال 29 معلومة جديدة وهى:

1- تقع منطقة مثلث ماسبيرو على إمتداد الشريط الطولى الموازِ لكورنيش النيل بين وزارة الخارجية و مبنى الإذاعة و التلفزيون.

2- تبلغ المساحة الإجمالية لمنطقة ماسبيرو 84 فدانًا تشمل مبنى الإذاعة والتليفزيون ومقر وزارة الخارجية والقنصلية الإيطالية والمساحة المستهدف تطويرها تصل إلى 51 فدانًا.

3- الدولة تمتلك 10% فقط من مساحة منطقة ماسبيرو و25% من الأرض قطع صغيرة مملوكة للأفراد والمساحة المتبقية مملوكة لشركتين من السعودية وشركتين من الكويت وشركة ماسبيرو المصرية.

4- سيتم تخصيص 10 أفدنة منها لبناء العمارات المخصصة للأهالى الذين يفضلون الاستمرار.

5 – تم تثمين منطقة مثلث ماسبيرو كأرض فضاء بـ120 مليار جنيه.

6 – القيمة الإجمالية للأراضى المطلة على شارع الجلاء تبلغ نحو مليارين ونصف المليار جنيه، بعد التعويم أيضًا، بناء على تقدير سعر المتر المربع من الأرض فى هذه المنطقة بنحو 40 آألف جنيه.

7- مخطط الحكومة لتطوير مشروع مثلث ماسبيرو ليس وليد اللحظة بل جاء بناء على خطة تحاول الحكومات المتعاقبة تنفيذها منذ نحو 13 عاماً، لكنها تخفق في اللحظات الأخيرة بسبب غياب تعويضات مناسبة للأهالي.

8– يقطن فى المنطقة أكثر من 20 آلف نسمة.

9- الحكومات السابقة كانت تخشى الاقتراب من الملف، حتى جاءت وزيرة التطوير الحضرى الدكتورة ليلى إسكندر فى عهد حكومة المهندس إبراهيم محلب، وقررت تشكيل لجنة لحصر السكان وتقييم المنازل.

10- وزارة التطوير الحضرى فى عهد حكومة محلب حددت مبالغ التعويضات 50 آلف جنيه لكل غرفة.

11- صفوت الشريف قرر إزالة 96 عقارا و محلا لأكثر من 1500 أسرة لبناء جدار لحماية مبنى الإذاعة.

12- من بين المقترحات التى قدمتها وزيرة التطوير الحضرى ليلى إسكندر إقامة مدينة سكنية على مساحة 11 فدانا بمحاذاة شارع 26 يوليو لتسكينهم.

13- مقترحات الوزيرة تضمن أيضا 3 بدائل لسكان المثلث تتمركز حول إمدادهم بمساكن بديلة للدولة مثل تلك الموجودة بالسلام و 6 أكتوبر، أو تعويضهم بمبلغ إيجاري شهري بشكل مؤقت لحين الإنتهاء من تطوير المنطقة و إمدادهم بوحدات سكنية بها في منطقة مخصصة أو الحصول على الوحدات السكنية بمقابل مادي نهائي على أن يكون سعر الغرفة 50 آلف جنيه.

14- الحكومة أعلنت أكثر من مرة على لسان نائب وزير الإسكان الدكتور أحمد عادل درويش، أنه لن يضار أحد من فكرة التطوير ألن يتم تهجير الأسر أو ترحيل قسرى.

15- الدكتور أحمد عادل درويش، أكد أن تطوير مثلث ماسبيرو يعتبر مشروع قومى الهدف منه تطوير قلب العاصمة وتحسين حياه الأسر قاطنى المنطقة.

16- وزارة الإسكان بالتعاون مع محافظة القاهرة عرضوا على الأهالى 4 بدائل وتم توزيع استمارات عليهم للاختيار من بينها.

17- البدائل الأربعة هى : بالنسبة للوحدات غير السكنية وتتمثل فى:

– التعويض المادى 30% من قيمة الأرض على حسب الموقع.

– التعويض بوحدة إيجار فى المنطقة بعد التطوير بشرط تغيير النشاط إلى تجارى فقط.

– التعويض بوحدة إيجار فى مدينة بدر مع وحدة سكنية والوحدة عبارة إيجار أو تطبق قيم بديل الأسمرات للإيجار التملكى.

ـ الحصول على وحدة سكنية داخل مشروع الأسمرات عبارة عن إيجار تمليكى.

18- 75 % من الأهالى طلبوا الحصول على تعويض مادى بما يقرب من 2300 أسرة.

19- 18 % يرغبون فى البقاء فى المنطقة و 7% يرغبون فى الانتقال إلى حى الأسمرات.

20- تم زيادة مبلغ التعويض ليصل لـ100 آلف جنيه لكل غرفة.

21- بالنسبة للاتفاق مع الملاك: تم التوصل لاتفاق مع الملاك على أن تحصل الدولة على 40% من أراضيهم لبناء وحدات عليها للأهالى، مقابل منحهم الفرصة والحق فى البناء أو الاستثمار داخل المنطقة.

22- من المتوقع أن تستغرق عملية تطوير المشروع 5 سنوات.

23- يقتصر دور الحكومة على بناء وحدات للأهالى، أما المُلاّك فستكون لهم الحرية فى بيع أو استثمار أراضيهم كما يشاءون، مع الالتزام بالمخطط العام للمشروع.

24 – تم اختيار 9 شركات للتأهيل المسابقة العالمية لمشروع إعادة التخطيط والتصميم العمرانى لمنطقة مثلث ماسبيرو بالقاهرة، والتى تشمل 9 مكاتب وتحالفات عالمية من الأردن وأمريكا وألمانيا واليابان وإيطاليا وكندا وكوريا كأفضل المتقدمين للاشتراك فى المسابقة العالمية لتطوير منطقة مثلث ماسبيرو.

25- تم تسليم عدد 50 أسرة من أهالى ماسبيرو الشيكات الخاصة بهم، وتم إزالة العشش والمنازل الخاصة بهم، فور تسليمهم الشيكات.

26- تم نقل نحو 335 أسرة لمشروع الأسمرات من إجمالى 425 أسرة، بنسبة 80% .

27- 600 مليون جنيه قيمة التعويضات المادية لأهالى مثلث ماسبيرو.

28- سيتم البدء فى أعمال تطوير المنطقة بالكامل اعتبارا من يناير المقبل.

29- يتم إزالة العقار فور حصول صاحبه على التعويض.

 

 

 

شاهد أيضاً

أونتاريو : عودة الإصابات للارتفاع من جديد فى تقرير اليوم 22 أكتوبر

نشرت وزيرة الصحة بأونتاريو كريستين اليوت تقريرها اليومى عن كورونا على صفحتها الشخصية على تويتر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *