الأحد , أبريل 24 2022

بيان هام للخارجية المصرية بعد التطور الأخير في سد النهضة الأثيوبي وشكري يطالب بهذا الأمر .

سد النهضة الأثيوبي، لا شك أنه من أهم الملفات الخارجية الذي تولية الحكومة المصرية عناية خاصة، ومنذ الموافقة على بناءه والإعلان الرسمي عن اتفاقية المبادي في عام 2015، وأثيوبيا تماطل في كل الاتفاقيات التي تمت، ويبدو أنها تريد أن تضع دول المصب أمام الأمر الواقع، وفي حال إتمام بناء السد بخلاف الشروط التي تم الاتفاق عليها في اتفاقية المبادئ، فلا شك أنه سيمثل خطورة كبيرة على مصر، نظراً لتأثيره البالغ على شريان الحياه في مصر “نهر النيل”، ومسألة المياه أمن قومي لا هوادة فيه.

وقال أبو زيد المتحدث باسم الخارجية، أن وزير الخارجية سامح شكري أعرب خلال لقاءه مع نظيرة الأثيوبي، عن قلق الدولة المصرية البالغ من توقف وجمود عمل اللجنة الثلاثية، وذلك نتيجة عدم الانتهاء حتى الآن من حسم بعض البنود بتقرير المكتب الاستشاري، الأمر الذي يعطل عمل الدراسات اللازمة للآثار السلبية التي يتوقع حدوثها لمصر والسودان نتيجة قيام سد النهضة، وأكد شكري على ضرورة عقد اجتماع عاجل للجنة الثلاثية وعلى مستوى وزاري لحسم بعض النقاط الهامة المتفق عليها في اتفاقية المبادئ، كما تفهم وزير الخارجية الأثيوبي القلق المصري في هذا الشأن، ودعا شكري لزيارة أثيوبيا.

شاهد أيضاً

تفاصيل دفن المعتمرين المصريين بالسعودية

أعلن أبناء الجالية المصرية بالسعودية بأنه تم بحمد الله استخراج تصاريح الدفن للمهندس سامح وزوجته …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *