الخميس , أكتوبر 21 2021
عماد فيكتور

بهدوء (١٨) حمى الضنك لا يمكن أن تمر بهذه البساطة .

لايمكن ان نمرر موضوع حمي الضنك،والذي هو من الاوبئة والمسئول عن نقله بعوضة،ومن هنا نذكركم بكم المقالات التي كتبناها تحت موضوع في عشق مصر اكتب ،وايضا بهدوء ،وكتبنا عدة مقالات ضد محافظ البحر الاحمر والذي طالبنا بمحاكمته،وكتبنا عدة مرات عن قذارة المحافظة ولاسيما عاصمة المحافظة،واظنكم تتذكرون معي وان لم تتذكروا ارجعوا لمقالاتي ضد المذكور،والذي حذرنا مرارا وتكرارا من تفشي الاوبئة بسبب القذارة،والان ها قذارة المحافظة اوصلتنا الي حمي الضنك وهي وبائية ولا احد يعلم الي اي مدي انتشارها ،ولكنها انتشرت جدا بالقصير والغردقة وها هي احصائيات وزارة الصحة تعلن عن قرابة الثلثمائة حالة،وهي المعلنة ………والله يعلم كم من الحالات الغير معلن،وهنا اود كما عودكم في كتاباتي ان اكتب في نقاط:-
١) الي متي يظل المسئولين باذن من طين والاخري من عجين عندما ندق ناقوص الخطر قبل ان تحدث الازمة،وبعدها لا نستطيع المجابهة لهذه الازمة ،مثلما حمي الضنك والتي تمثل القازورات كسبب رئيسي لها وتنقل بواسطة البعوض،وكم حذرنا من كم الزبالة بعاصمة البحر الاحمر.
٢) الي متي يظل مسئولينا لا يضعوا خطط مستقبلية لمواجهه الازمات بمجرد حدوثها وحتي لا تتصاعد لتصبح كوارث.
٣) الي متي لا تكون هناك خطط استراتيجية،وعمل فرق ازمات لسرعة التصرف في الازمات،ومن يعمل هذه الفرق تكون علي سبيل المنظرة ولا تقم بدورها وهنا مثال حي في الموضوع الذي نتكلم عنه ،حميات الغردقة لا تسع المرضي……..
يا سادة،المواطن المصري يعاني كثيرا ولاتزيدوه معاناة علي معاناته بعدم تحملكم للمسئولية بما يرضي الله ولا يصح ابدا ان يكون رئيس الدولة هو من يعمل بجد ومعه بعض النمازج دون بقية المسئولين.
وبهذه المناسبة اشيد بنشاط محافظ الاقصر الذي لا يألوا جهدا للارتقاء بالاقصر واخر هذه الانشطة علي سبيل المثال لا الحصر دعوته لمنتدي المدن الذكية للصعود بالاقصر في هذا المدمار ،والله ولي التوفيق لكل مجتهد.

 

 

 

 

شاهد أيضاً

أكتوبر الوردى

بقلم : ماجدة سيدهم الشهر العالمي للتوعية ضد سرطان الثدي واللي بيتم الإحتفال به ١٩ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *