السبت , أكتوبر 23 2021
السفارة المصرية بالسعودية

مصرية تستغيث بالخارجية المصرية والسفارة للإفراج عن زوجها المحتجز بالسعودية.

أرسلت اميرة ابراهيم عوض زوجة مصرى محتجز بالسعودية باستغاثة الى الخارجية المصرية والسفارة المصرية بالسعودية للإفراج عز زوجها المحتجز بدون وجه حق بالمملكة

واليكم تفاصيل شكواها كما أرسلتها لنا
السيد/عمرو محمد عبد الرحمن السيد المنصورى ويحمل جواز سفر رقم 0042828264 A
مقيم بالمملكة العربية السعودية بموجب اقامة رقم 2331872487 ورخصة عمل رقم 125544746 ويعمل لدى فرع مؤسسة عبد القادر الدقل التجارية (فلورينا) بتاريخ 20/11/20017 تم ايقاف السيد عمرو محمد عبد الرحمن السيد المنصورى بقسم السلامه بمدينة الطائف بناء على مذكرة من الانتربول المصرى لوجود احكام قضائية غير منتهيه بحقه لشيكات بنكيه .

قام وكيل الموقوف بعمل الاجراءات القانونية نحو استئناف هذه الاحكام وتحدد لنظرها جلسة 17/12/20017 امام دائرة جنح مستأنف مصر الجديدة والتى يلزم (( وجوبا )) حضوره بهذه الجلسات طبقا لنص القانون والا يسقط حقه بالاستئناف ويتم تاييد الحكم عليه لكونها جنح غير مباشره.

وتم تسليم شهادات رسميه صادرة من نيابة شرق القاهرة الكلية بذلك لادارة الانتربول المصرى بتاريخ 28/11/2017 وقامت ادارة الانتربول بارسال فاكس موجه الى الانتربول السعودى بكف البحث عنه وافادتهم بانه غير مطلوب بالسلطات المصرية لحين تحديد موقف جديد بعد هذه الجلسات الا ان السلطات السعودية رفضت اخلاء سبيله بشكل مؤقت وطلبت افادة السلطات المصرية اما بكف البحث عنه نهائيا او ترحيله الى جمهورية مصر العربية كما اصدرت بحقه قرار ابعاد من المملكه.
بتاريخ 2/12/20017 اخطرت السلطات المصرية السلطات السعودية بضرورة عودته للبلاد لتمكينه من حضور جلسات محاكمته والمحدد لنظرها جلسة 17/12/2017
وبتاريخ 5/12/2017 ارسلت السلطات المصرية فى الانتربول مخاطبه اخرى للتاكيد على ضرورة عودته لتمكينه من حضور جلسات محاكمته سالفة البيان.
الا ان السلطات السعودية لم تتخذ ثمة اجراء نحو تنفيذ طلب السلطات المصرية
كما قام ضابط القسم المحتجز به الشاكى باجباره على تسليم كامل مستندات ومفاتيح عهدته للشركه التى يعمل بها دون جرد مخالفا بذلك القانون
وتم اخباره شفويا بانه تم عمل الجرد وانه لا توجد عليه اى التزامات او مديونيات لدى الشركه كما قام بسداد كامل القرض المستحق عليه لشركته الا ان الشركة لم تسلم رسميا اخلاء طرفه حتى تاريخه .
وعندما حاول الاستفسار من ضابط القسم عن سبب التاخير قام بسبه وهدده بانه سيتركه بالقسم ولن يرحله حتى يتعفن وتلفظ عليه بالفاظ خارجه وغير لائقه
لـــــــذلك
نلتمس من سيادتكم اتخاذ الللازم نحو حماية المواطن المصرى / عمرو محمد عبد الرحمن السيد المنصورى الموجود بقسم السلامه بمدينة الطائف واستلامه مستحقاته الماليه وضرورة عودته للبلاد باسرع وقت ممكن لتمكينه من حضور جلسة محاكمته المحدد لنظرها يوم 17/12/2017

وتفضلوا بقبول فائق الاحترام والتقدير

ملوحظة اتصلت بالجالية المصرية بالطائف لمتابعة الموقف مع  الأسف لم يستجب أحد ،وكذلك ارسلت للقنصلية فى جده
ولا اعرف الى اين اتجه وزوجى لديه جلسه يوم 17 ولابد من حضوره  لأنها أخر درجه
الشركة متعنته بيقولوا متمسكين بيه لكن هما بيساوموه على ان يترك حقوقه المالية او يجبروه على الابعاد وعدم العوده للسعودية مع اى شركة أخرى

شاهد أيضاً

إثيوبيا تستعد لتطورات جديدة بشأن سد النهضة

 إثيوبيا تبدأ في التجهيزات الفنية الخاصة بالملء الثالث لسد النهضة. بحسب موقع “المونيتور” الاخباري الأمريكي، إن إثيوبيا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *