السبت , أكتوبر 23 2021

حرمان طالبة مسيحية من التعيين كمعيدة لكونها مسيحية .

تداول النشطاء على شبكة التواصل الإجتماعى معلومات حول حرمان فتاة تدعى مارينا مكرم غبور من الحرمان كمعيدة لكونها مسيحية والأهرام تنشر الأخبار المتداولة دون تدخل منها
عندما عرضت حالة الخريجة المصريه المتفوقه أمل مجدي زكي غطاس*، الأولي علي قسم أثار يونانى رومانى بكلية أداب جامعة المنيا والتى تم حرمانها من التعيين معيده بالكليه بخلاف بقية زملائها قال البعض ما الجديد؟! اليكم الجديد والمحزن والمخجل:
الخريجه المصرية المتفوقه مارينا مكرم غبور Marina Ghabbour الاولى على قسم صحافة بتقدير امتياز والاولي علي دفعة كلية الاعلام بـ (((الكلية الكندية الدولية CIC))) بجمهورية مصر العربية والتى تم تكريمها بهذه الكلية الخاصة الدولية كأفضل طالبة لعام 2017 تم حرمانها من التعيين معيده بهذه الكلية وتعيين اثنتين من زميلاتها أقل فى الدرجات عنها رغم ان تعيين الاول أو الاولى يتم بصوره آليه كما حدث فى الكليتين الاخريتين بهذه الـ CIC وما حدث معها هو سابقه مؤسفه ولما ذهبت مارينا وسألت عميده الكلية الاستاذه الدكتوره المعروفه ماجى الحلوانى اخبرتها انها لا تعرف السر فى استبعادها وطالبتها بالتوجه الى الاستاذ الدكتور ممدوح القاضى نائب رئيس الـ CIC اللى هو ايضا بالمناسبه أخو الاستاذ الدكتور رئيس الـ CIC وبعد معاناه قابلته مارينا ولم تستفد من مقابلته شيئا الا عندما طلب منها فى آخر المقابله لو احبت أن يتم النظر فى “تشغيلها الترم التانى” أن “يا ريت تدخلى السلسله (الصليب) جوه”!!! وجاءت هذه النصيحه كالصاعقه على رأس مارينا التى تمالكت اعصابها رغم ارتفاع ضغط الدم عندها لاقصى درجه وردت: “ليه يا فندم؟” فاجاب: “عشان ميحصلش مضايقات من الطلاب بسبب الهويه الدينيه”!!! وهنا صرخت مارينا: “انا طول عمرى بلبس الصليب الصغير ده فى جميع المدارس الدوليه التى دخلتها منذ نعومه اظافرى وكمان بقالى اربع سنين فى الكليه بتاعتكم وعمرى فى حياتى محصلى مضايقات بسببه الا دلوقتى ولاول مره فى حياتى وبعدين حضرتك تقدر تقول الكلام ده مثلا لصديقاتى واخواتى المحجبات من المعيدات؟” وهنا اسقط فى يد الاستاذ ولم يجد كلاما الا: “اوعى تفتكرى ان احنا متعصبين والدليل اننا سمحنا انك تطلعى الاولى وكرمناكى”!!! فلم يزد الا الطين بله. ارجو من الساده الافاضل نواب مجلس الشعب العظام لاسيما اخوتى الكبار Tharwat Bakhet Eysa Taalab Magdy Melek Sayed Abdelall أن يقدموا استجوابا عاجلا للوزير المسئول عن تطبيق الدستور المصرى العظيم الذى يمنع التمييز بين الناس فى الجامعات المصريه حكوميه وخاصه وان يتبنوا حق أمل ومارينا فى بلدهم مع سرعة تغيير القوانين الفاسده التى تطلق يد بعض رؤساء الجامعات أو عمداء الكليات فى تدمير حياه المتفوقين من المصريين مسلمين كانوا او مسيحيين وان يتم تغيير اسم وزاره التعليم العالى الى وزاره التعليم الجامعى.

اطلب من كل ابناء الشعب المصرى ان يقفوا مع حق أمل ومارينا والى القادرين منهم الا يلحقوا ابناءهم وبناتهم بالـ CIC الى ان تأخذ مارينا حقها.

اطلب من اخوتى الاحباء الاساتذه الدكاتره بكبريات الجامعات الكنديه والامريكيه جورج راتب، Bahgat W. Malek Kamal Kamel الى سرعه تقديم شكاوى رسميه الى الجامعتين الكنديتين Cape Breton University and University of Ottawa اللتان تمنحان تصديقا كنديا لشهاده الـ CIC المصريه يعرضون فيه ما حدث من تمييز ضد الطالبه المصريه مارينا ويطالبوهما بوقف هذه التصديقات على الشهادات المصريه لحين محاسبه المسئول عن هذا التمييز او يتم تغيير اسم هذه الـ CIC الى اسم آخر لا يذكر فيه اسم كندا فكندا التى اعرفها لا تقبل تمييزا ضد اى انسان ويمكن ايضا لاصدقائى المصريين من المحامين والمستشارين الدوليين بالولايات المتحده الامريكيه أن يرتبوا دعم الأمر قضائيا من هناك.
د. مينا ثابت Mina Kelleni عضو هيئة تحرير الدوريات الطبيه الامريكيه والدولية المتخصصه فى الباطنه العامه والكبد والغدد الصماء، دكتوراه ومدرس الفارماكولوجى كلية الطب جامعة المنيا.

 

شاهد أيضاً

أونتاريو تعلن رفع قيود كورونا بالكامل رسميا

كتبت ـ أمل فرج أعلن حاكم أونتاريو دوج فورد عن رفع جميع قيود كورونا، بما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *