الأحد , نوفمبر 28 2021

إبراهيم عيسى عندما يسمح نظام الحكم للأفكار العنصرية أن تتسرب وتتمدد هذه هى النتيجة الطبيعية

كتب الكاتب والإعلامى المعروف إبراهيم عيسى على صفحتة الرسمية على الفيس بوك عن النتيجة الطبيعية لتمدد الأفكار العنصرية قائلا
عندما يسمح نظام ما لأفكارعنصرية تتمدد و تنتشر فيه و يتبنى وجهات نظر من يطلقونها
تكون النتيجة كما فى الصورة الصادمه التى رصدت عام 1941 فى برلين بألمانيا
مجموعه من الأطفال و الشباب الألمان يعتدون على سيدة ألمانية ( يهودية ) بالضرب و مزقوا لها ملابسها و يطاردونها لقتلها ! لمجرد إنها ( يهودية ) !!!!!!!!!
و للأسف مازال هذا المنطق العنصرى يحكمنا الآن فى بلداننا بعدما أصبح تاريخ إسود من الماضى هناك .
تبنى النظام الفكر السلفى و الإقصائى العنصرى و ( تمييز ) دين الأغلبيه على باقى الأديان فى المجتمع سيكرر مثل هذة الصور هنا
و حادثه سيده ( المنيا ) التى حدثت من شهور قليله التى تمت تعريتها بالكامل و تصويرها بالموبايلات خير دليل على ذلك و لإنها تنتمى لدين مختلف لدين الأغلبية !!!
ماذا فعلت الدولة عندنا و قضائها الشامخ ؟؟؟
برأت من قاموا بتعرية السيدة كلهم بلا إستثناء !!!!!!!!!
بل و ألزمت السيدة المسنه بتحمل تكاليف الدعوى !!!
لماذا ؟؟؟
لأن النظام متحالف مع مثل هؤلاء و يعتبرهم وقوده الإستراتيجى و إنهم كوبرى سوف يستخدمهم عندما يحين وقتهم و ثم يحرقهم كما فعل نفس النظام مع الإخوان !!
و من ثم يبحث عن وجوه جديدة يتحالف معهم و هكذا دواليك !
الخطاب الدينى الرجعى العنصرى المنتشر الآن عباره عن برميل بارود فى أى لحظه ممكن أن ينفجر و عندما ينفجر سينفجر فينا كلنا بلا إستثناء و إقرأوا التاريخ جيدا..

 

شاهد أيضاً

أونتاريو : الإصابات تقترب من الألف إصابة فى تقرير اليوم 28 نوفمبر

نشرت وزيرة الصحة بأونتاريو كريستين اليوت على صفحتها الشخصية بتويتر تقريرها اليومى عن كورونا ليوم 28 نوفمبر وأكدت فيه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *