الأحد , يونيو 7 2020
ماثيو

ردا علي الكذابين والمأجورين…بالبراهين ماثيو قتل ولم ينتحر .

الأهرام الكندية جريدة أسست خصيصا للدفاع عن المظلومين، لتكون صوتا لمن لا صوت له، لتكون نصيرا للمسكين وتكون سندا لم لا سند له، عندما تتخلي الدنيا كلها عن مظلوم نكون نحن هناك، لهذا أنشأنا جريدتنا ودشنا موقعنا ولأجل هذا نعمل. في قضية ماثيو سمير حبيب إبن بلوط مركز القوصية، تابعنا القضية أتصلنا بأب كاهن قال أن ماثيو الحالة رقم ثلاثة بأيبارشية القوصية، لكنه خاف أن ننشر علي لسانه أسماء الحالات. كالعادة وفي كل قضية وطنية مصرية يحاولون طمس الحقائق وتصدير الأكاذيب للرأي العام، بدلا من البحث عن الحقيقة وعقاب مرتكب الجريمة ليكون عبرة لغيرة، يتهمون المجني عليه ويبرأون المجرم، يتهمون من يساند المظلوم بأنه خاين وعدو للوطن. ولكن والله لا يوجد للوطن عدو آقذر وأخطر منهم، لا يوجد من هو أحط من يتهاون في مقتل شباب وهم يؤدون آقدس واجب وهم يؤدون ضريبة الدم. هؤلاء ارادوا تصوير القضية آنها انتحار واختلقوا قصص وحكايات وأفلام كلها كاذبه، وفي طريق بحثنا عن الحقيقة وجدنا ردا لأحد أقارب المجني عليه ننشره لكم كما هو، عله يوقظ الضمائر النائمة.

بخصوص قضية مقتل المجند ماثيو سمير حبيب داخل وحدته العسكرية… بنادي وفندق قصر الاهرام بالهرم..

ردا على ما كتبه الاستاذ هشام حتاته…
علي صفحته الشخصية علي موقع التواصل الإجتماعي
فيس بوك….

ومقدرش يرد عليا…. غير انه يعملي بلوك ….

استاذ Hisham Hatata …
اولا كما تقدمت مشكورا وذهبت بنفسك إلي نادي قصر الاهرام..
كان ومازال يجب عليك الذهاب لقرية بلوط القوصية اسيوط لمقابلة أهالي المجني عليه ماثيو سمير حبيب … حتي تتعرف على القصة كاملة قبل أن تخرج علينا بقصتك هذه …
ثانيا: إذا كان ماثيو قتل نفسه بطريقة الخطأ كما تتدعي انه كان نائما ومتكي علي سلاحه الميري …
فاعلم حضرتك ان كثيرا من كتائب الجيش لا تضع الخزنة الممتلئة بالذخيرة داخل السلاح …
وانا كان هناك أمر فتلك ظروف البلاد بأن تكون ايضا الخزنة الممتلئة بالذخيرة داخل السلاح…
فلا يجوز أن يكون السلاح مشدود الأجزاء اثناء الخدمة … فيتم شد الاجزاء وتعشيقه بالطلقة عند الاشتباك… فقط وبامر مباشر من قائد الوحدة او حكمدار الخدمة العسكرية.. واذا حدث أن الأجزاء مشدود بالكامل وان السلاح معشق بالذخيرة وان ماثيو قد غفل ونام واديه اتحركت بقي وضغط علي الزناد فالمعروف بالجيش المصري كله ان او ثلاثة طلقات بالخزنة تحتوي علي رصاصتين فشنك واخري كاشف روؤية…
فكيف نام ماثيو وضغط علي زناد بندقيته وخرجت الطلقة الرابعة في السلاح وقتلته…
أستاذ هشام هذا ينسف ادعائك بصفتك كاتب الموضوع بالتزوير والغش والخديعة والحقيقة الملفقة..

ثالثا: إذا كان هناك فيديو كما تتدعي يصور الواقعة من كاميرا المراقبة فالقضية الآن قضية رأي عام فيعرض هذا الفيديو علي الراي العام…
سوف تقول لي انه تخص الجيش واسرارها العسكرية… اقول لك كلا ثم كلا … فالقضية تمس وحدة الوطن الواحد فيعرض الفيديو كما نعرض ونستعرض بقوتنا البحرية والقوات الخاصة وغيرها …
كما أنك ذكرت انك شاهدت الفيديو بنفسك فنريد نحن ايضا شعب مصر الحبيبة ان نراه كلنا

رابعا: إذا كان كما تتدعي في تقريرك بأن العقيد كان يجري اتصالا بزوجته في هذا الوقت بالذات…ا
واد ان اوضح اولا اننا مازلانا امام قضية مفتوحة وانني لما اوجه اتهام بعينه لأحد ولكني ارد بصفتى مواطن مصري علي تقريرك الصحفي…
السوال هنا هل سيادة العقيد متعود في نفس الوقت من كل يوم باجراء نفس الاتصال التلفوني المذكور اعلاه بتقريرك…
هل اذا انا شخصيا قمت بقتل واحد او اثنين ومش هقولك بقي ان زوجتي او ابني او غيرهم مع التلفون..
بل كنت انت حضرتك استاذ هشام حتاته الصحفي الشهير من معي التلفون واثناء قتلي لأحد ما قلت لكي استاذ هشام لحظة فهناك صوت طلق ناري وقفلت معك التلفون …
فهذا دليل قاطع علي برائتي…

أستاذ هشام انت ترد علي كثيرا كالاستاذ اسامة صبحي زكي وتقول هذا واجبي يا عزيزي – الحقيقة هدفي الوحيد في كل شئ …
لذلك نرجو منك التوجه الي قرية بلوط التابعة لمركز القوصية محافظة اسيوط لمقابلة اسرة الشهيد ماثيو سمير حبيب ومعرفة القصة كاملة كم تفضلت سيادتكم مشكورا وذهبت بنفسك إلي نادي قصر الاهرام وإجراءات هذا الحوار…
فقم بإجراء حوار آخر مع أسرة الشهيد ماثيو سمير حبيب …
حتي تكتمل الحقيقة التي نريد أن نعرفها كلنا …
حمي الله مصرنا الحبيبة الغالية من كل سوء ومن كل شر ومن كل اعداء الوطن الذين يتربصون به …

فمصر وطنا يعيش فينا وليست وطنا نعيش فيه…
( رد من قبل عماد حارس عِوَض)

شاهد أيضاً

ظهور فيديو يوضح الأحداث التي أدت للقبض علي “جورج فلويد” الذي أشعل المظاهرات في العالم كله.

الأهرام الكندي ظهر فيديو بثته وسائل الإعلام الأمريكية قيل أنه إلتقط بواسطة أحد الكاميرات لأحد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *