الجمعة , نوفمبر 5 2021
القمص صرابامون الشايب

القمص صرابامون الشايب يسرد تفاصيل ارتباط فتاة مسيحية بشاب مسلم وما فعله الأب الكاهن .

كتب القمص صرابامون الشايب مسئول دير القديسين بالأقصر عن واقعة ارتباط فتاة مسيحية بشاب مسلم والدور الذى قفام به الأب الكاهن من إجل إعادة هذه الفتاة
واليكم ما كتبه القمص صرابامون الشايب كماهو ودون تدخل منا

تعرفت بشاب مسلم ، وهو شقيق أحد زميلاتها ، وتعلقت بهذا الشاب من أخوتنا المسلمين ، وهو من الشباب المستهتر ولايعرف أي شيء عن دينه الإسلامي ، والبنت لاتعرف أي شي لا عن الإسلام أو المسيحية ،
وحزن الأب الكاهن علي هذه الفتاة ، لأنها فقدت صوابها ، لأسباب بعيدة عن كل منطق او عقل .
وسمع الأب أن الفتاة في قسم الشرطة ، فاجتمعت الرعية في الكنيسة للصلاة ، لأن القضية هنا ليست هي الإسلام أو المسيحية ، بل فتاة طائشة تفقد صوابها ، وترتبط بشاب مستهتر لن يصونها في أي يوم من الأيام . وذهبت أنا لزيارة هذه الكنيسة ، فوجدت الناس في حالة صلاة حارة .
وعندما ذهب أبونا الموقر الراعي الصالح إلى قسم الشرطة صمم علي مقابلة الفتاة ، وعندما حضرت الفتاة كانت مصممة علي رأيها ، وعندما لم يجد أبونا أي استجابة من الفتاة ، ركع علي ركبتيه وظل يصلي بحرارة ودموع ، فتأثر جداً رجال الأمن ، الذين شاهدوا دموع أبونا وصلاته الحارة ، فانتهروا الفتاة وقالوا لها من يجد حبا مثل هذا ويتركه . وعاد للفتاة رشدها ، وقام رجال الأمن بتسليمها لأبونا ، وتوصيلها له حتى سيارته ، وقام هذا الأب المُحب الذي لا يعرف اليأس بل سعى بامانه وإخلاص وراء رعيته ، برعاية هذه الفتاة وتزويجها .
وضعفي شاهدٌ علي هذه الواقعة ، وعلي أمانة هذا الأب وهو مازال يعيش بيننا ، الرب يطيل حياته ويحفظه .
القضية لا دخل لها بالأديان ، بل هي ترتبط بقلة قليلة معدومة الضمير ، باعت مصر ، رغم أنها شربت من نيلها ، وعاشت في خيرها ، وهم يقومون باغراء وتغرير الفتيات ، من أجل هدم الوطن .
ولكن أثق أنه رغم كل هذه الأحداث لن يتخلى الأقباط عن حبهم واخلاصهم لمصر ولأخوتهم المسلمين .
لآبد أن يعترف أصحاب الضمائر الحية ، أن إغراء وتغرير الفتيات يهدد السلام الإجتماعي ، ويجرح الأقباط ، لكن لنا الله ، ولن نيأس ولآبد أن نسعي وراء هذه النفوس المتعبة .
ولا اعتراض لنا علي أي شخص يريد ان يغير دينه بعد دراسة وبحث وتمحيص .
لكن نرفض بشدة ان يُغرر بفتياتنا الصغيرات ألذين لايعرفن أي شيء عن أي شيء .

مع تقديري ومحبتي للجميع . (أحبائي أنا أُعالج المشاكل بصورة اجتماعية تربوية ، حتي أستطيع أن أصل إلى قلب وعقل إخوتي المسلمين المستنيرين، ليقفوا بجواري في قضية إغراء وتغرير القاصرات ، و ليست صفحتي طائفية أو دينية ومن يريدها هكذا فمكانه ليس هنا علي صفحتي )

شاهد أيضاً

شرطة مونتريال تعثر على جثتين في ظروف غامضة

بعد العثور على جثتين داخل منزل سكني في منطقة Plateau -mont – royal وذكرت الشرطة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *