الجمعة , ديسمبر 3 2021
مذبحة الرحاب
مذبحة الرحاب

الأهرام تكشف لكم التحقيقات الأولية لمذبحة الرحاب وما بها من مفاجأت .

 مازالت مذبحة الرحاب تشكل لغزا محيرا للجميع ، كما أنها مازالت  حديث الرأى العام المصرى ، والأهرام الكندى تتابع القضية معكم منذ اللحظة الأولى وكشفت وتكشف لكم كل ما هو جديد فى هذا الأمر

 واليكم  ما ورد لنا اليوم 

حيث نفى مصدر مطلع على التحقيق في قضية مقتل أسرة كاملة مكونة من 5 أشخاص، والمشهورة إعلاميا بمذبحة “الرحاب“، احتجاز 8 أفراد على ذمة التحقيقات؛ للاشتباه في تورطهم بالقضية، مؤكدا استمرار التحقيقات، والاستماع لأقوال أقارب الضحايا، وأصدقائهم وأفراد أمن الرحاب.

وتابع المصدر، أن التحريات المبدئية للنيابة أثبتت تورط الأب «عماد» مع مجموعة من رجال الأعمال المصريين في اكتشاف مقبرة أثرية بشكل غير قانوني في إحدى المناطق الريفية، وتركوا للأب “عماد”، أهم قطعة بالمقبرة لا تقدر بثمن وصغيرة الحجم، على حد وصف المصدر، وذلك منذ عدة أشهر، وتركوها له على سبيل الأمانة لحين التجهيز لتصريفها وبيعها وتسهيل خروجها من مصر.

واستكمل المصدر، أنه بالفعل تم التجهيز لكل شيء لخروج هذه القطعة الثمينة من مصر، ولم ينقص سوى تسليم “عماد” هذه الأمانة الأثرية لأصحابها بعد أن أعطوا له حقه الذي يقدر بملايين، ولكن رفض “عماد” تسليم هذه القطعة.

وبالرغم من محاولات تفاوض الجانب الآخر مع “عماد”، إلا أن هذه المحاولات فشلت، ورفض “عماد” الذهاب لهم لمقابلتهم للتحدث معهم، وفوجئ ” عماد” بقدوم أحد هؤلاء الرجال للفيلا، وتحدث معه، ولكنهما لم يتفقا، حينها أمر هذا الشخص بدخول 3 أفراد من «الجاردات» أثناء خروجه من الفيلا؛ لتصفية أفراد الأسرة والحصول على القطعة الأثرية الموجودة في «خزنة» بالفيلا.

جدير بالذكر أن منفذي المذبحة «مصريون»، ويعملون في إحدى شركات الأمن، وقاموا بتصفية جميع أفراد الأسرة بأكثر من سلاح يحمل نفس الماركة، وأضاف المصدر أن هناك تعليمات بحفظ القضية لعدم استطاعة القبض على هؤلاء الأشخاص؛ نظرًا لأهميتهم وقوتهم.

اشترك معنا فى  هذه الصفحة لتشاهد كل ما هو جديد  أضغط هنا 

شاهد أيضاً

السعودية تقطع رقبة وافد مصرى ، وننشر التفاصيل

أمل فرج تستكمل الأهرام الكندي متابعاتها لملف المصريين بالخارج، وترصد من خلال تغطيات اليوم تنفيذ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *