الجمعة , ديسمبر 3 2021
مجرم

مفاجآت خطيرة في اعترافات «عصابة البروفيسير» أمام النيابة

أثارت واقعة هروب 3 أفراد من العصابة الدولية المعروفة باسم “البروفيسير” جدلا واسعا، حتى تمكنت الأجهزة الامنية من ضبطهم خلال 48 ساعة، في محافظة الاسكندرية قبل هروبهم خارج البلاد.

أدلى المتهمين الثلاث باعترافات تفصيلية أمام نيابة أول مدينة نصر، مؤكدين انهم كانوا يخططون للهروب خارج البلاد، بعد جملة الأحكام الصادرة ضدهم والتى تتخطى الـ33عاما.كشف المتهمين أمام جهات التحقيق عن مخططهم بالهروب للسودان ومنها للأردن، ولكن مع فشل باقي زملائهم في الهروب وعلمهم بذلك المخطط قرروا أن يذهبوا إلى ليبيا بعدما تلقوا المساعدة من أحد الأشخاص بعد هروبهم عن طريق إستئجار غرفة لهم بمنطقة العصافرة، حتى تمكنت الأجهزة الأمنية من ضبطهم قبل مغادرتهم البلاد بساعات قليلة.

قررت النيابة استمرار حبس المتهمين، وتوجيه لهم اتهامات جديدة منها الهروب من تنفيذ أحكام قضائيةو التعدي على قوات الأمن، وإتلاف ممتلكات الدولة.

الجدير بالذكر، أن مسئول مركز الإعلام الأمني، أكد أن الأجهزة الأمنية بقطاعي الأمن الوطني والأمن العام بالتنسيق مع مديريتي أمن القاهرة والإسكندرية نجحت في أقل من 48 ساعة في ضبط عناصر التشكيل العصابي السابق هروبه من قسم شرطة أول مدينة نصر.

وأشار إلى أن هذا التشكيل يضم سامي يوسف محمد، وعلاء جمال عبد الرحمن، وحمزة طه عبد الله، حيث توفرت معلومات لفريق البحث الذي شُكِّل فور هروب المتهمين حول توجههم لمحافظة الإسكندرية.

شاهد أيضاً

البيئة الكندية تحذر “كيبيك” من طقس سيئ يضرب المقاطعة الأسبوع المقبل

بعد العواصف،والفيضانات، والطقس الكارثي الذي شهدته بريتش كولومبيا، والتي لازالت تحاول الحكومة الكندية تدارك تداعياتها، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *