السبت , ديسمبر 4 2021
صلاح متولي

حتي نفــــــوز برمضان ( 6 )

 

كتب/ صلاح متولى

رمضـــــــــان تربـــــــية لي ولأهلي وابنائي

هل تفهم معني الصيام الحقيقي وحدك ، ويترك الاب او الام ابناؤهم في حالة جـــــوع وعطش فقط واهو الاسم : صــــــــــــــاموا ؟؟ 
هل تصلي التراويح وحدك في المسجد …. والزوجة ، او الزوج ، والبنات والابناء في الشوارع ، او امام الشاشات والحاسبات او علي المقاهي والارصفة ….. 
فلنسمـــــــــــــع كيف كان الصحابة في تعليم وتربية وتدريب الابناء ..

عَنِ الرُّبَيِّعِ بِنْتِ مُعَوِّذٍ، قَالَتْ: ” كُنَّا َنُصَوِّمُ صِبْيَانَنَا، وَنَجْعَلُ لَهُمُ اللُّعْبَةَ مِنَ العِهْنِ، فَإِذَا بَكَى أَحَدُهُمْ عَلَى الطَّعَامِ أَعْطَيْنَاهُ ذَاكَ حَتَّى يَكُونَ عِنْدَ الإِفْطَارِ ” صحيح البخاري 
هكذا فهمــــــــــــــــوا كما فهم من قبلهم انبيـــــــــــاء الله الدور الاهم مع الابناء 
ابو الأنبيـــاء إبراهيم عليه السلام كان طموحه وغايته بالنسبة لأبنـائه ، ان يرثوا منه وينـــالوا شرف الإمامة في الدين ، وحمل رسالته ودعوة الناس اليه . 
قال تعالي { وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لَا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ } البقرة 124. 
فكان اول هم له بعد النبوة وحمل الرسالة ، رجائه لربه تعالي بصلاح ابنـــائه واستقامتهم علي امر الدين وشرائعه .
قال تعالي { رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ } الاحقاف 15 . 
{ رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلَاةِ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ } ابراهيم 40.

وهكذا كان سائر الانبيــــاء : رجآئهم لله عز وجل ، بصلاح ابنـــــائهم ، وحمل رسالته . 
رمضـــــــــــان فرصة الزرع والغـــــــــرس : 
فالمسئولية التربوية علي الإيمــان والإستقــامة ، وصياغة الأبنـاء صياغة إسـلامية حقة هي المسئولية الأولي – بل والأهـم ، التي يجب إنتباه الأبـاء والإمهـات ، لها بجانب المسئوليات الصحية والتعليمية والإجتماعية الأخري . 
قال الله تعالي { يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ } التحريم 6 . – وقال تعالي { وَأْمُرْ أَهْلَكَ بِالصَّلَاةِ وَاصْطَبِرْ عَلَيْهَا } طه 132. 
وعن عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عُمَرَ رضي الله عنهما يَقُولُ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ واله وَسَلَّمَ يَقُولُ ” كُلُّكُمْ رَاعٍ وَكُلُّكُمْ مَسْئُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ … وَالرَّجُلُ رَاعٍ فِي أَهْلِهِ وَهُوَ مَسْئُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ وَالْمَرْأَةُ رَاعِيَةٌ فِي بَيْتِ زَوْجِهَا وَمَسْئُولَةٌ عَنْ رَعِيَّتِهَا … وَكُلُّكُمْ رَاعٍ وَمَسْئُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ ” صحيح البخاري

🌹🌹ثم لا نغفل ولا ننســـــــي ..
اننا كابآء لن ننتفع من ابنائنا مهما علي شأنهم إلا الامنتفاع الحقيقي – وهو صلاحهم مع ربهم وفي دينهم أولا وقبل كل شي .. 
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ ” إِذَا مَاتَ الْإِنْسَانُ انْقَطَعَ عَمَلُهُ إِلَّا مِنْ ثَلَاثَةٍ مِنْ صَدَقَةٍ جَارِيَةٍ وَعِلْمٍ يُنْتَفَعُ بِهِ وَوَلَدٍ صَالِحٍ يَدْعُو لَهُ ” صحيح مسلم . 
فدعوات الابناء الصالحين لأبآئهم دعـوات مرفوعة مقبوله من الله عز وجل ينتفع بها الوالدين بعد وفاتهم ، فينعموا في الجنة نعيماً زائدا ، كأنهم مازالوا في عمل الصالحات والطاعات ، وهذا يعني ايضا ان دعـوات الآبناء غير الصالحين ، لاقيمة لها ولا ينتففع الآبــاء بها .

*- بل ومن البُشريات العظيمة ، 
أن الله عز وجل يرفع الآبـاء لدرجات أعلي من درجاتهم التي سكنوها في الجنة ، وكأنهم مازالوا أحيــاء يعملون الصالحات .وذلك إذا واظب الأبناء علي الدعاء والإستغفار لهم ، 
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه واله وسلم: ” إِنَّ اللهَ عز وجل لَيَرْفَعُ الدَّرَجَةَ لِلْعَبْدِ الصَّالِحِ فِي الْجَنَّةِ، فَيَقُولُ: يَا رَبِّ أَنَّى لِي هَذِهِ؟ , فَيَقُولُ: بِاسْتِغْفَارِ وَلَدِكَ لَكَ ” مسند احمد بسند صحيح . 
مما يعني ان إهمال تعليم الابناء الدين والإيمان وإقامة الفرائض الربانية فيه الحرمــان والخسارة الفادحة للابــآء قبل خسـارة الابنـاء .

هدي الله تعالي ابنائنا وبناتنا وازواجنا ….. اللهم امين 
نلتقي غدا بإذن الله تعالي

شاهد أيضاً

لفظة فرعون هى لقب وليست اسما ( 3 )

واذن فقد تبين لنا ان كلمة ” فرعون ” هي لقب دون ادني شك خاصة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *