الأربعاء , يوليو 11 2018
الرئيسية / مقالات واراء / المصنفات الفنية تلفق تقارير رقابية
عصام أبو شادي

المصنفات الفنية تلفق تقارير رقابية

كتب / عصام أبوشادى

مازالت الحرب الدائرة بين الروائيه ريم أبو عيد صاحبه سيناريو متروبول وبين العدل جروب منتج مسلسل أختفاء، والمصنفات الفنيه المتسترة على فساد بين،قد أخذ ابعادا أخري حيث تم تقديم بلاغ الى النائب العام يتهم فيه كل من العدل جروب والمصنفات الفنية بسرقه سيناريو فيلم متروبول بل واختفاء السيناريو داخل اروقه المصنفات الفنيه وفى تضارب صارخ فى أقوال مدير المصنفات السيد ناجى عبدلله 
والذى صرح نتيجه الشكوى التى قدمتها الروائيه ريم ابوعيد لمكتب وزيرة الثقافه،أنه كتب تقريرا عن السيناريوا متقمصا دور الرقيب الاصلى الذى بناء على تقريره يعتمد السيناريو، ليحل هو بشخصه محل الرقيب الاصلى فى كتابه التقرير ومن ثم يتجاهل تقارير الرقباء الاصليين،ليكتب تقريرا يتنافى مع ماهو مدرج بالسيناريو لغرض فى نفس يعقوب الا وهو تمرير مسلسل اختفاء المسروق من روايه متروبول بعد تعديل الحقبه الزمنيه التى تدور فيها أحداث فيلم سيناريوا متروبول، ومن ثم اعتماده وكما قال فى تقريره المشبوه الذى اعتمده بناء على تقريره هو بأن سيناريو متروبول فيه إسقاطات أمنيه يستوجب تحويله لجهات أمنيه لمراجعته وهذا يتنافى مع الحقيقة.
مع العلم ان مسلسل اختفاء فيه إسقاطات أمنيه تشوه الجهاز الأمنى فى حقبه الستينيات لم يلتفت لها الرقيب، مع العلم ان احداث سيناريو فيلم متروبول تدور احداثه إبان الحرب العالميه الثانيه،وهذا هو الاختلاف الوحيد بين مسلسل اختفاء المسروق جمله وتفصيلا من سيناريو فيلم متروبول،اما الاحداث الداخليه للمسلسل هى نفس احداث متروبول.ولا يسعنا الا أن نقول أن المصنفات الفنيه متمثله فى مديرها السيد ناجى عبد الله يتزعمون بداخلها فسادا كبيرا وهو سرقه إبداع الأخرين.

شاهد أيضاً

الأقباط والإصلاح الكنسي في زمن العولمة …

 أشرف حلمى شهدت كنيستنا القبطية على مر العصور المزيد من التقدم العلمى وصولا إلى عصر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *