السبت , أكتوبر 27 2018
الرئيسية / تويته وستاتيوس / بهدوء(٥٣) الخلافات الزوجية داخل الأسر المسيحية .

بهدوء(٥٣) الخلافات الزوجية داخل الأسر المسيحية .

أود اصدقائي القراء أن نبدأ موضوع اجتماعي ،وهو الخلافات الزوجية والذي تفاقم هذه الأيام،ولاسيما للأسف بالأسرة المسيحية،وذلك بإحساس المرأة أنه لا طلاق بالمسيحية،فغالبا تكون هي العنصر المتسبب للخلافات،وهذا ظهر جليا بل وتضاعف بعد لائحة ٢٠٠٨ التي سبق وتكلمنا عنها واليكم بعض أسباب الخلافات الزوجية نذكرها تباعا،ونود طرح القضية للنقاش لإيجاد حلول وقائيةو علاجية:-

١) عدم التناسب الثقافي،والاجتماعي،والديني بين الازواج،وها السبب اعتبره من أهم أسباب الخلافات ،وبالطبع شرحا لعدم التناسب الثقافي كمن يأخذ زوجة أعلي منه ثقافيا،اما الاجتماعي فهو عدم التساوي المجتمعي بين الازواج ،اما عدم التناسب الديني اقصد به التدين المريض الذي يكون لأحد الزوجين ،او عدمه ايضا كلاهما يؤدي إلي خلاف مستحكم.

٢) ختان الإناث وتكلمنا عنه عام ٢٠١٥ ومشاكله علي الحياة الزوجية لكونه يؤدي لعدم اكتمال الدورة الجنسية لدي المرأة لفقدها اهم المستقبلات الحسية الأزمة لاكتمال الدورة الجنسية وتؤدي الي البرود لدي الزوجة،واتهام الزوج باتهامات باطلة تؤدي إلي المشاكل،وايضا نقص الثقافة الجنسية لدي الزوجين،يؤدي إلي عدم التغلب علي مشكلة الختان للأنثي.

٣) عدم التناسب الفكري بين الزوجين ،يؤدي الي المشاكل ايضا لعدم قدرة كل منهم فهم الأخر والتأقلم مع الآخر ،ولاسيما عندما يكون الرجل قروي من الصعيد مثلا ويرتبط بفتاة من الاسكندرية علي سبيل المثال،فلن يلتقوا فكريا ابدا الا بمجهود غير عادي.
٤) نقص الدور الإرشادي من الأسرة الصغيرة،(الوالدين) والأسرة الأكبر الكنيسة والمسجد بدروس التوعية والأكبر وهو اعلام الدولة الذي اعتقد انه فشل في كل شئ.

٥) عدم الانصات للأنجيل كدستور للبيت المسيحي،وكما تأملنا من قبل بالايات الانجيليه في كورنثوس الأولي الأصحاح السابع،وافسس الأصحاب الخامس وكولوسي بالاصحاح الثالث،وبطرس الأولي الصحاح الثاني وغيرهم……..وضروري أن الأخوة المسلمين لديهم ايات بكتابهم المقدس تدعم الأسرة.
والي مقالة أخري نكمل،والله المستعان.

شاهد أيضاً

مؤسس حركة شباب كريستيان يعلن عن الأسباب الخفية لظاهرة حريق الكنائس “

من جهتنا حركة شباب كريستيان للاقباط الأرثوذكس كتبت كثيرا عن موضوع ظاهرة حرق الكنائس و …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *